Ghadi News"ناسا": كويكب بحجم ناطحة سحاب يقترب من الأرض Ghadi Newsإندونيسيا: إنسان الغاب نفق بسبب تعرضه لطلقات نارية Ghadi Newsلماذا توجد أزرار النساء على اليسار والرجال على اليمين؟ Ghadi Newsبرشلونة يكشف حقيقة المفاوضات مع غريزمان Ghadi Newsمحاضرة حول قانون الانتخاب بدعوة من الحركة الثقافية Ghadi Newsمذكرة تفاهم بين غرفة طرابلس ومجموعة أبوغزاله Ghadi Newsالنروج ترفض مزرعة رياح حفاظا على الرنة... ماذا عن لبنان؟ Ghadi Newsكشف لغز أكثر الانفجارات الفضائية سطوعا Ghadi Newsفوائد جديدة للرضاعة الطبيعية للأمهات Ghadi Newsمصارف عالمية تموّل مشاريع الطاقة المتجددة في السعودية Ghadi Newsأدمن السوشي والنتيجة دودة طولها 1.5 متر في جسمه Ghadi Newsموظف بنك يقضي 6 أشهر لعد مليون عملة معدنية Ghadi Newsإماراتي يوزع 100 ألف شجرة بمناسبة "عام زايد" Ghadi Newsسبع مشاريع لتطوير الكهرباء والمياه والصرف بأبوظبي Ghadi Newsالجيش اللبناني: العثور على جثث جديدة لسوريين تجمدوا على الحدود Ghadi Newsولادة طفل بعد 10 أيام على وفاة أمه Ghadi Newsالوليد بن طلال يقدم عرضا للسلطات السعودية مقابل الإفراج عنه Ghadi Newsاختتام اجتماعات "حماية البيئة البحرية" بمسقط Ghadi Newsحالة طوارئ جنوبي البرازيل بسبب تفشي الحمى الصفراء Ghadi Newsزيارة الفضائيين للفراعنة... بين الحقيقة والخيال!

أحدث الأخبار

لماذا أنوف الرجال أكبر منها عند النساء؟

Ghadi news

Friday, February 17, 2017

لماذا أنوف الرجال أكبر منها عند النساء؟

desloratadin dubbel dos hjerteogvit.site desloratadin yan etki

fiogf49gjkf0d

لطالما شكل الاختلاف في حجم الأنف بين المرأة والرجل غموضا يثير التساؤلات لمعرفة السبب وراء ذلك الاختلاف.

ووجدت دراسة أن الأنف عند الرجل أكبر بنحو 10% منه عند المرأة، في المتوسط، حيث أن كتلة عضلات الرجال أكبر منها عند النساء، الأمر الذي يتطلب المزيد من الأكسيجين حتى تؤدي وظائفها وتنمو بشكل سليم.

وأشار الباحثون في السابق إلى أن حجم الأنف يتأثر بكتلة الجسم، ويؤمن الأنف الكبير تنفس كمية أكبر من الأكسيجين تنتقل عبر الدم إلى العضلات.

ولاحظت الدراسة التي نُشرت في مجلة الأنثروبولوجيا الفيزيائية، تغيرات الوجه عند 38 شخصا (20 ذكرا و18 أنثى)، من أصل أوروبي وتتراوح أعمارهم بين الثالثة ومنتصف العشرينات من العمر.

ووجد الباحثون أنه ولدى الأشخاص بحجم الجسم نفسه، تنمو أنوف الذكور بشكل أكبر على نحو غير متناسب، مقارنة بأنوف الإناث في عمر الـ11، حيث تبدأ التغيرات الجسدية في سن البلوغ، ويحتاج الذكور إلى كمية أكبر من الأكسيجين لنمو العضلات، في حين أن كتلة الدهون تنمو بشكل أكبر عند الإناث، وفقا للباحثين في جامعة ولاية Iowa.

وقد تفسر هذه الدراسة السبب في أن أنوف البشر في عصرنا الحالي أصغر من أنوف أجدادنا، فالبشر البدائيون احتاجوا على الأرجح إلى كمية أكبر من الأكسيجين للحفاظ على مستويات أعلى من كتلة العضلات.

 

المصدر: بيزنس انسايدر

اخترنا لكم