بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

حملة نظفنا وراك: جمع أكثر من 300 كيلوغرام من خراطيش الصيد الفارغة خلال رحلة مشي في عكار

فنيانوس في اطلاق المرحلة الاولى من مشروع الدراجات الهوائية: قطعت وعدا بانه سيكون هناك مسار خاص لها من طرابلس الى بيروت

إعتصام للحملة الوطنية لحماية مرج بسري ضد مشروع سد بسري وكلمات ناشدت المسؤولين إعادة النظر بالموضوع

قرية فلبينية تتخلص من النفايات البلاستيكية بالأرز!

بديلا للكلاب.. "حشرة" تكشف المخدرات والألغام

اخر الاخبار

"اللوفر أبوظبي" يفتتح معرضا لكبار فناني القرن العشرين

بالصورة: شاب يصطاد مخلوقا غريبا... ويؤكد: طعمه لذيذ

إطلاق تقرير وضع الغابات في لبنان 2018 جريصاتي وشهيب واللقيس شددوا على التعاون ونشر التوعية لحماية الطبيعة

قرية فلبينية تتخلص من النفايات البلاستيكية بالأرز!

جبق في الاجتماع الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية في بيروت: الإلتزام بأهمية السلامة الدوائية والاستعمال الصحيح للأدوية وتعزيز نظم التيقظ الدوائي

فراشة سيناء الزرقاء الأصغر في العالم مهددة بالانقراض

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Thursday, July 19, 2012

بسبب الارتفاع العالمي في درجات الحرارة وتغير المناخ
... "فراشة سيناء الزرقاء" الأصغر في العالم مهددة بالانقراض


"غدي نيوز"

أصغر فراشة في العالم مصرية تسكن منطقة جبال سانت كاترين وتعيش على نبات الزعيتران الذي ينمو في المحمية.
لهذا أطلق عليها العلماء اسم "فراشة سيناء الزرقاء الصغيرة، وهي فراشة صغيرة الحجم ويبلغ طولها ما بين 14-18 ملليمترا والجانب البطني للجناح مليء بالنقط الداكنة وقرابة 40 بالمئة من الشعر على الجناح أسود.
وتوجد بقع برتقالية على الجناح الخلفي، وهي متوطنة فقط في محمية سانت كاترين في جنوب سيناء، وتعيش في الأماكن الشاهقه في الجبال ولا توجد في أية منطقة أخرى في العالم غير هذه المنطقة.
تعيش وتتغذى على نبات الزعتيران حيث تتغذى يرقتها على براعم النبات بينما تتغذى الفراشة الكاملة على رحيق أزهاره.
الغريب أن نبات الزعيتران أيضا من الأنواع النباتية التي تظهر على قمم جبال سانت كاترين في شكل مساحات صغيرة، ويقتصر وجودها عالميا على هذا المكان الذي يرتفع عن سطح الأرض قرابة 1800 متر.
هذه الفراشة الصغيرة الجميلة مهددة بالانقراض وتتكاتف عوامل عدة على تهديدها، لعل أخطرها الارتفاع العالمي في درجات الحرارة وتغير المناخ الذي يؤدي إلى سرعة تعرض الفراشة لخطر الاندثار نتيجة الجفاف الذي يؤدي إلى خفض مساحة ثبات الزعيتران التي تتغذى عليه الفراشة، مما يؤدي بالتالي إلى تقلص أعداد الفراشات إلى جانب الرعي الجائر على هذا النبات.
ويقول خبير البيئة العالمي ومستشار وزير البيئة لحماية الطبيعة الدكتور مصطفى فوده إنه "للحفاظ على هذه الفراشة من الانقراض يجب منع رعي الأغنام والماعز في مناطق رفع الزعتيران خلال مواسم معينه لحين استعادة النباتات لعافيتها وازدياد المساحة المغطاة بالنبات وتنفيذ برامج لاستزراع الزعتيران ولنباتات الطبية الأخرى".
ويضيف فوده "ان فراشة سيناء الزرقاء من أروع وأجمل الكائنات التي تنفرد مصر بوجودها في منطقة صغيره جدا من أرض لا تتعدى 25 كيلومترا في محمية سانت كاترين تحتاج منا جميعا بذل الجهود للحفاظ على وجودها وعدم اختفائها من الوجود".

 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن