بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

اللجنة البيئية في تنورين: لتطبيق قوانين منع التعرض للمواقع الطبيعية التراثية

طالب هندي يصور بالصدفة أندر نمر على وجه الأرض

بشكل غريب... العثور على مخلوق طوله 15 قدما في بريطانيا

كيف "تتحدث" العصافير مع فراخها قبل فقس البيض؟

درب عكار تعد بدراسات وأبحاث تصنف المنطقة الاغنى على صعيد التنوع البيولوجي

اخر الاخبار

لجنة كفرحزير: لا لمقالع الإبادة البيئية ونعم لاستيراد الإسمنت

اصطياد تونة زرقاء عملاقة بالقرب من جزر كوريل الجنوبية الروسية

السعودية تسعى لتسجيل محمية جزر فرسان في "اليونيسكو"

درب عكار تعد بدراسات وأبحاث تصنف المنطقة الاغنى على صعيد التنوع البيولوجي

حريق ضخم بجنوب كاليفورنيا يجبر حوالى 8 آلاف شخص على ترك منازلهم (فيديوهات وصوَر)

هل تريد هذه الهدية لعيد الميلاد؟

Ghadi news

Thursday, December 25, 2014

 "غدي نيوز"

أصبحت العمليات التجميلية بمثابة بصمة أساسية في الكثير من هدايا الأعياد، ونمت شعبيتها على مدى السنوات القليلة الماضية.
وقال المؤسس والرئيس التنفيذي للموقع الإلكتروني "ريل سيلف دوت كوم" وهو موقع للأشخاص المستهلكين والذين يريدون الخضوع للعمليات التجميلية، توم سيري إن "الناس على نطاق واسع، باتوا أكثر تقبلاً للعمليات التجميلية، بسبب انتشارها الواسع، ما يجعل الناس يشعون براحة أكبر للخضوع لها".
وخضع حوالي 15.1 مليون شخص للإجراءات التجميلية في الولايات المتحدة الأميركية في العام 2013، بحسب الجمعية الأميركية لجراحي التجميل، أي بزيادة 104 في المئة مقارنة بالعام 2000.
وأوضح سيري أن "الأحاديث حول الجراحة التجميلية، باتت متداولة بشكل أكبر بين الأشخاص، ولم تعد تثير الشعور بالخجل مقارنة بالسابق".
وأشار الدكتور المتخصص في الجراحات التجميلية في مدينة نيويورك الأميركية يوئيل شاهار، إلى أن الهدايا الأكثر شيوعاً والتي تتضمن الجراحات التجميلية، هي محدودة بعمليات شد الوجه، وتكبير الثدي.
ويعتبر موسم عيد الميلاد من بين أكثر الأيام ازدحاماً في السنة، بالنسبة لغالبية جراحي التجميل، خصوصاً أن الأشخاص لديهم الوقت الكافي للخضوع لهذه العمليات التجميلية، ومن ثم التعافي.
ويُذكر، أن العمليات التجميلية باتت تتصدر قائمة الهدايا لدى الكثير من الأشخاص. وبلغ متوسط كلفة جراحة تكبير الثدي في العام 2013، ما قيمته 3678 دولار، وفقا للجمعية الأمريكية لجراحي التجميل، فيما بلغ متوسط تكلفة شد الوجه ما قيمته 6556 دولار، وكلفة شد البطن 5217 دولار.
وأشار موقع "ريل سيلف دوت كوم" بحسب إحصاء أصدره، إلى أن 75 في المئة من الأشخاص الذين خضعوا للعمليات التجميلية بناء على هدية، حصلوا عليها من شريك رومانسي أو من الزوج.
وفي المقابل، أوضح حوالي ثلث المستطلعين أنهم يشعرون بالإهانة إذا قدم إليهم الشريك أو أحد أفراد العائلة، هدية للخضوع لعملية تجميلية.
من جهته، رأى الدكتور المتخصص في العمليات التجميلية ورئيس الجميعة الأميركية لجراحي التجميل، سكوت غلاسبيرغ، أن العمليات التجميلية، باتت عبارة عن هدايا قيمة يمكن تقديمها في كل الأوقات، ولكن عادة، تقدم للأشخاص الذين حصلوا على استشارة طبية سابقاً وقرروا الخضوع لعملية تجميلية.
 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن