بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

بالفيديو والصور: في ظاهرة لم تحدث منذ ربع قرن... الجراد يهدد البلاد العربية

الأردن يعلن حالة الطوارئ القصوى في مواجهة الجراد

فيروس كورونا.. آخر التطورات وأبرز الحقائق لحظة بلحظة

العلماء يجدون تهديدا مميتا في البلاستيك "الآمن"

كشف أثري في العراق قد يفجر مفاجآت عن الإنسان القديم... صور وفيديو

اخر الاخبار

بالفيديو والصور: في ظاهرة لم تحدث منذ ربع قرن... الجراد يهدد البلاد العربية

لحود عرض برنامج وزارة الزراعة للأمن الغذائي في الخنشارة: مستمرون في دعم تسويق المنتوجات اللبنانية

لجنة كفرحزير البيئية في كتاب الى قطار: لإصدار قرار يلزم مصانع الاسمنت بمنع استخدام الفحم البترولي

فرق الكشف الليلي في المصلحة الوطنية لنهر الليطاني تتابع الكشف على المؤسسات الصناعية في الحوض الاعلى للنهر

فيروس كورونا.. آخر التطورات وأبرز الحقائق لحظة بلحظة

تغير المناخ يهدد بـ "انقراض جماعي" لم يسبق له مثيل!

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Wednesday, March 28, 2018

تغير المناخ يهدد بـ "انقراض جماعي" لم يسبق له مثيل!

"غدي نيوز" – قسم التنوع البيولوجي -

 

يبدو أن هواجس الخبراء ومخاوفهم في مكانها، ويبدو أكثر أننا نسير بخطى ثابتة وأكيدة نحو كوارث لا عهد لنا بها من قبل، وقد تعيدنا إلى زمن الانقراضات الكبيرة، الناجمة عن كوارث طبيعية ، فيما هذه المرة، فقد بات في حكم المؤكد أن الانقراض المرتقب هو من صنع أيدينا نحن البشر.

وفي هذا السياق، أشارت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية في تحقيق نشرته أمس إلى أن علماء حذروا من أن البشر يسيرون في طور انقراض جماعي للأنواع، لم يُر منذ زوال الديناصورات.

 

في غمضة عين

 

ويهدد التغيير العالمي الحاصل بسبب ممارسات الإنسان، تنوع المخلوقات المختلفة الذي احتاجت آلاف السنين لتتطور وتعيش في أماكن متخصصة.

وغالبا ما تعيش الكائنات التي انتقلت إلى نظم بيئية حساسة، مثل الشعاب المرجانية، بتشاركية مع غيرها. ولكن يهدد الاحتباس الحراري العالمي وجود العديد من الأنواع "في غمضة عين"، خصوصا تلك التي لا تتكيف بسرعة كافية مع الوضع الجديد.

وقال ماثيو ويلز، البروفسور في علم الأحياء القديمة بمركزMilner  للتطور في "جامعة باث": "نسير باتجاه انقراض جماعي بحجم لم يسبق له مثيل منذ تأثير الكويكب الذي قضى على الديناصورات. وما يثير الدهشة أننا نعرف القليل عن القوى الفيزيائية والبيولوجية التي تشكل أنماط التنوع على نطاق عالمي".

 

انخفاض معدلات التنويع

 

ودرس العلماء كيفية تطور حيوان القريدس (الجمبري)، منذ ظهوره لأول مرة في العصر الجوراسي المبكر. وهناك حوالي 3500 نوعا في جميع أنحاء العالم، تعيش في مناطق المياه العذبة وتشكل عنصرا حيويا في السلسلة الغذائية البحرية، بالإضافة إلى المساهمة في مصايد الأسماك بجميع أنحاء العالم.

واكتشفوا أن القريدس انتقل بشكل مستقل من الموائل البحرية إلى موائل المياه العذبة مرارا وتكرارا، ما خلق جيوبا أكثر ثراء للتنوع البيولوجي. ولكن ارتفاع مستويات البحر بسبب تغير المناخ، يمكن أن يعرض هذه الجيوب للخطر، ما يعطل هذا التوزع في المياه العذبة ويؤدي إلى الانقراض.

وقال العلماء أيضا إن انخفاض معدلات التنويع، يعني أن الأمر سيستغرق وقتا أطول بالنسبة لهذه الأنواع للتخلص من خطر الانقراض الجاري، وفقا للمصدر عينه.

 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن