بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

عرض "تنين صغير" غامض "يأكل" مرة واحدة في العقد و"يعيش" مدة قرن!

تعرف على موقع أنظف هواء في العالم

في الحظر... البيئة تتنفس من جديد والمحميّات تأخذ قسطًا من الراحة

الهند.. إعصار "نيسارغا" يجتاح بومباي

غانم في اليوم العالمي للبيئة: لتكريس الشفافية في كل ما يتصل بحياتنا ومصيرنا ومصير أبنائنا

اخر الاخبار

حزب الخضر في اليوم العالمي للبيئة: للتحول الى الإقتصاد الأخضر وجعل نتائج دراسة الأثر البيئي إلزامية

وزارة البيئة الاردنية : تشارك العالم الاحتفال بيوم البيئة العالمي...

الأمم المتحدة: الطبيعة أرسلت لنا رسالة واضحة

غانم في اليوم العالمي للبيئة: لتكريس الشفافية في كل ما يتصل بحياتنا ومصيرنا ومصير أبنائنا

قطار في يوم البيئة العالمي: نحن بأمس الحاجة للحفاظ على طبيعة وطن الأرز

كشف سر تنصيب "الملكة" في مستعمرات النمل!

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Monday, July 30, 2018

كشف سر تنصيب "الملكة" في مستعمرات النمل!

"غدي نيوز" – قسم التنوع البيولوجي

 

تشكل مستعمرات النمل عالما قائما بذاته، ولا يزال العلماء يستكشفون أسرار هذا العالم بكل دقائقه، ودائما يصلون إلى نتائج تثير الدهشة من هذه المخلوقات التي اشتهرت بدأبها ونشاطها واجتهادها.

في هذا السياق، اكتشفت دراسة حديثة نشرت نتائجها في العديد من الدوريات العلمية المتخصصة، سر ما أطلق عليه "النظام الطبقي"، الذي يحكم مملكة ومستعمرات النمل.

 

مملكة النمل

 

وقالت مجلة "ساينس" Science العلمية المتخصصة إن العلماء اكتشفوا وجود "جين"، هو من يحكم "النظام الطبقي" الذي تعيش فيه مملكة النمل.

وأوضحت الدراسة، التي استمر العلماء عليها لنحو 5 سنوات كاملة، أن الملكة في مستعمرات النمل، تمتلك جينا فريدا، وهو ما يجعلها في أعلى السلم "الطبقي" لمملكة النمل، بخلاف باقي النمل، الذي يعمل على خدمة الملكة فقط.

وأطلق العلماء على هذا الجين اسم "ILP2"، وهو مسؤول عن إفراز هرمون في جسد الملكة، يمنحها الخصوبة الوافرة، بعكس باقي النمل، الذي يتكاثر لمرة واحدة فقط في حياته، وهو ما يحولهم إلى عمال طوال عمرهم لخدمة "الملكة" ذات الخصوبة الوافرة.

وقالت الدراسة: "الهرمون الذي يفرزه ذلك الجين يكون مسؤولا عن عملية التكاثر، فمن يمتلك هذا الجين يصبح ذات خصوبة أكبر وقادر على وضع البيض طوال حياته، ومن لا يوجد به هذا الجين يحرم من عملية التكاثر ولا يتمتع بها إلا مرة واحدة في حياته".

 

سلوك النمل داخل المستعمرات

 

وقال دانيال كروناور، الباحث في "جامعة روكفلر" الخاصةRockefeller University في الولايات المتحدة الأميركية، هو المؤلف الرئيسي للدراسة: "إن ملكات النمل يحظين بمستويات عالية من الهرمون، ما يجعلها تضع البيض باستمرار بعكس باقي النمل، الذي يتحول لرعاية الذرية الجديدة من النمل، ويصبح في ما بعد نمل عامل، وتصبح النملة البيوض عبارة عن ملكة".

وتابع كروناور: "التكاثر هو المتحكم الأساسي في سلوك النمل داخل المستعمرات، خصوصا وأن النمل يعتبر كائنا اجتماعيا، يتجاوب مع ذريته، وهو حريص أيضا على رعايتها، فيما تقوم الملكة بعملها وهو وضع البيض، في حين يفني الباقون أعمارهم في رعاية ذريتها"، وفقا للمصدر عينه.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن