بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

رئيس بلدية عندقت: قطع أشجار صنوبر معمرة لجهة الرويمة والمطلوب رفع الغطاء وتطبيق القانون

تنفيذ مشروع فرز النفايات في كلية الاداب 3 في طرابلس

مصلحة الليطاني طلبت ضبط حركة زوارق السياحة والنزهة ضمن بحيرة القرعون

بلدية قبعيت اعتذرت من وزير البيئة وشكرت للبكي اهتمامه: الاتفاق على جمع النفايات ووضعها في مكب سرار

ورشة عمل عن إدارة النفايات الصلبة في اتحادي بلديات المنية والضنية

اخر الاخبار

ورشة عمل عن إدارة النفايات الصلبة في اتحادي بلديات المنية والضنية

رئيس بلدية عندقت: قطع أشجار صنوبر معمرة لجهة الرويمة والمطلوب رفع الغطاء وتطبيق القانون

تنفيذ مشروع فرز النفايات في كلية الاداب 3 في طرابلس

بلدية قبعيت اعتذرت من وزير البيئة وشكرت للبكي اهتمامه: الاتفاق على جمع النفايات ووضعها في مكب سرار

مصلحة الليطاني طلبت ضبط حركة زوارق السياحة والنزهة ضمن بحيرة القرعون

دبوسي: مرفأ لبنان من طرابلس بات أهم المرافىء الحديثة في شرق المتوسط

Ghadi news

Friday, August 17, 2018

دبوسي: مرفأ لبنان من طرابلس بات أهم المرافىء الحديثة في شرق المتوسط

"غدي نيوز"

 

أعلن توفيق دبوسي ، رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي، عن ” إعتزازه بالحركة النشطة المميزة وغير المسبوقة، التي يشهدها مرفأ طرابلس في المرحلة الراهنة، بفعل ورشة تطوير وتحديث خدماته اللوجيسيتية والتي تجعل من هذا المرفق الإقتصادي اللبناني من طرابلس محوراً حيوياً وركيزة أساسية للتنمية الإقتصادية الوطنية ومحطة جاذبة لحركة الإستثمارات الملاحية لبنانياً وعربياً ودولياً ويساهم في تغذية مالية الدولة العامة وإتاحة فرص التوظيف للأيدي العاملة الوطنية وبناء وإزدهار طرابلس التي نتمسك بمنافع إعتمادها رسمياً من جانب الحكومة اللبنانية “عاصمة لبنان الإقتصادية” ونرى فيها مصالح  متعددة الوجوه تتأمن من خلالها مصلحة لبنان أولاً وبالتالي مصلحة المجتمعين العربي والدولي، والتي نلمسها من خلال حركة التسابق المحموم لكبريات شركات الملاحة البحرية العالمية لا سيما تلك المشهود لها بدور كبير في قطاع صناعات النقل البحري”.

وقال دبوسي: ” أمام الخطوات المهمة التي يخطوها مرفأ لبنان من طرابلس، لا سيما إستعداده لإستقبال أضخم وأكبر سفينة تزوره منذ تأسيسه والمتمثلة بسفينة الحاويات الضخمة Cmacgm Nerval بطول 300 متراً وعرض 40 متراً وعمق 15  متراً، تعطي دلالة على مدى إتساع دور هذا الشريان التجاري اللبناني والإقليمي والدولي وتجعل منه مدخلاً أو بوابة (Gateway)  بمفهومها الأوسع والأشمل من مجرد ميناء تقليدي، حيث يضم كل مستلزمات عمليات الشحن والتفريغ من أرصفة ورافعات ومستودعات، ومخازن ، وتشغيل ومتابعة، وخدمات بحرية أكثر تقنية وتطوراً وتقدماً وتكشف أيضاً عن الميزات التفاضلية والجوانب التنافسية التي يمتاز بها والتي تعطي قوة دفع وزيادة محسوسة في حركة الحاويات والمسافنة والعبور (الترانزيت)”.

وتابع : ” إننا حينما نتأمل الدور المتعاظم لمرفأ لبنان من طرابلس، سنجد أننا ما كنا نحلم به من حيث التطلعات والتمنيات بات حقيقة قائمة على أرض الواقع، وما كانت “مبادرة طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية” ولا تزال، إلا خارطة طريق تكشف عن مصادر الغنى الإستراتيجية التي يمتلكها لبنان من طرابلس سواء تمثلت تلك المصادر بموقعها الجغرافي الإستراتيجي وبمكانتها الإقتصادية التي تجسدها مرافقها العامة ومؤسساتها الخاصة أو المشاريع الإستثمارية الكبرى التي باتت طرابلس من خلال مجموع تلك المرتكزات تشكل حاجة وطنية وعربية ودولية وتحتضن طاقات إستيعابية في كل المجالات وعلى أعلى المستويات الإقتصادية لا سيما انها توفر حوافز متقدمة في مجال الملاحة التجارية البحرية”.

وأكد دبوسي على أن “الشراكة بين القطاعين العام والخاص على أهميتها الإستراتيجية في بيئة الأعمال فإنها تستدعي توفير متطلّبات الشراكة الناجحة التي تعتمد على رؤية إستراتيجية تحتاج إلى ظروف ومناخ وبيئة حاضنة وأدوات عملانية تساعد على تحقيق أهدافها وأن  مبادرة “طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية” من حيث الأسباب الموجبة والدوافع والمنافع جعلت من مرفأ لبنان من طرابلس محوراً إستراتيجياً في شرق المتوسط وعلى طول الشاطىء الممتد من البداوي الى مرفأ العبدة بإعتباره مشروعاً واعداً بإتجاه النهوض الإقتصادي اللبناني”.

وختم دبوسي :” إن تفعيل وتطوير دور مرافقنا الإقتصادية اللبنانية العامة لا سيما مرفأ لبنان من طرابلس، يتطلب إطلاق ورشة تجديد للأطر التشريعية التي تعزز من حيوية الدور المنوط بتلك المرافق، وبالرغم من أهمية تجديد البنية التشريعية وتحديثها لتنسجم مع التطورات التي تشهدها حركة المرافىء الدولية فإننا نفتخر بأن يصبح مرفأ لبنان من طرابلس وبعد مسيرة طويلة من مواجهة المعوقات والتحديات محوراً عالمياً يحتل المكانة التي تليق به على نطاق المرافىء المتطورة في العالم”.

 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن