حملة نظافة لشاطئ الأولي وجزء من بحر صيدا لمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الأرض

Ghadi news

Sunday, September 16, 2018

حملة نظافة لشاطئ الأولي وجزء من بحر صيدا لمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الأرض

"غدي نيوز"

شهد مدخل صيدا الشمالي، 
حملة تنظيف شاملة للشاطئ الممتد من الأولي حتى الرميلة، نظمتها جمعية " Live Love Beirut" ونادي "روتاراكت" في صيدا، ضمن مشروعه البيئي "أخضر بالفعل"، وذلك بالتعاون مع بلدية صيدا وشركة " NTCC" وبمشاركة ممثلي جمعيات أهلية وبيئية وأندية كشفية.

وتوزع عشرات الشبان والشابات المتطوعين من الجمعية والنادي وغيرهم، على طول الشاطئ الرملي، وعملوا على رفع النفايات والأعشاب والشوائب، التي كانت تشوه واجهة تلك المنطقة، وشملت الحملة أيضا قاع البحر، بالتعاون مع جمعية "أصدقاء زيرة وشاطئ صيدا" وجمعية "Shaiss Divers" للغوص.

وقالت رئيسة نادي "روتاراكت" في صيدا ياسمينة العاصي، في تصريح على هامش الحملة: "لأن هدف الروتاراكت هذه السنة، هو أن نجعل من صيدا صديقة للبيئة، لا يمكن أن يمر اليوم العالمي لتنظيف الأرض، من دون أن نكون مشاركين فيه بفعالية".

أضافت: "وكما ترون، نحن نعمل على تنظيف شاطئ الأولي، في إطار الحملة، التي تقوم بها Live Love Beirut، لنحافظ على البيئة نظيفة، ونشجع الناس والمجتمع على هذا الأمر، ولا يعد هناك تلويث للشاطئ. وروتارأكت يشارك اليوم، بنحو خمسين متطوعا من أصل أكثر من 150 متطوعا مشاركا بالحملة، من مختلف الجمعيات".

الزين

وقالت منسقة الحملة من قبل النادي، سنتيا الزين: "بمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الأرض في 15 أيلول، أحببنا أن نشارك في موقعين: الأول شاطئ صيدا، بجانب الملعب البلدي، والثاني شاطئ الأولي، ولم نكتف بذلك، بل أحببنا أيضا، أن نقوم بتنظيف المياه تحت سطح البحر، بمعاونة غطاسين من جمعية "Shaiss Divers" للغوص، وبالتعاون أيضا مع جمعية أصدقاء زيرة وشاطئ صيدا".

الصلح

وشارك السفير السابق عبد المولى الصلح في الحملة، وأعرب باسم "روتاري" صيدا عن تقديره ل"هذه الخطوة"، متوجها ب"التحية والتهنئة لشباب روتاراكت صيدا، الذين أخذوا على عاتقهم تنظيف شاطئ صيدا، بالتعاون مع Live Love Beirut، في اليوم العالمي للتنظيف"، لافتا إلى أن "الحملة تتلاقى مع المشروع البيئي، الذي يقوم به شباب روتراكت صيدا، الذين سيكون لهم قريبا، لقاء مع رئيس البلدية، بشأن موضوع الحفاظ على نظافة الشاطئ".

كساب

منسق الحملة في صيدا من قبلLIVE LOVE Beirut، غالب كساب، أشار إلى أن "هذه الحملة تعم كل لبنان، ويشارك فيها أكثر من ألفي متطوع ومتطوعة".

وقال: "واحببنا هذا العام، أن نضيء على منطقة صيدا، ونشكر في هذا الإطار بلدية صيدا، لتعاونها معنا، وكنا نتوقع حضور 100 شخص، لكن جاء 150. والآن اصبح الشاطئ كله نظيفا، ونشكر روتاراكت صيدا والكشافة على جهودهم، وكل من شارك بنجاح هذا العمل الرائع".

إشارة إلى أن الحملة، التي استمرت خمس ساعات، رافقها حملة توعية حول أهمية الحفاظ على نظافة الشاطئ والأماكن العامة، وأسفرت عن تنظيف مساحات كبيرة من الشاطئ ورفع كميات من العشب اليابس والبلاستيك والنايلون والورق، وتجميعها ونقلها من المكان من قبل شركة NTCC وتحت إشراف البلدية.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن