بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

بيان ورّد من أهالي بلدة كفرنبرخ حول مكب النفايات في البلدة!

من يوقف مجازر الطيور المهاجرة في لبنَان؟

بالفيديو: الأرض على بعد درجتين من الدمار الكامل... ودليل قبل 13 ألف عام يدق ناقوس الخطر

جريصاتي بافتتاح معرض أرسم لي أرزة: دخلت في معركة تحدي مافيا المقالع والكسارات وبعد 3 سنوات سنعرف من الرابح

جريصاتي زار معوض في زغرتا وشارك مع شدياق في احتفال حول فرز النفايات: نريد للدولة أن تشبه ناسها

اخر الاخبار

جريصاتي بافتتاح معرض أرسم لي أرزة: دخلت في معركة تحدي مافيا المقالع والكسارات وبعد 3 سنوات سنعرف من الرابح

بالفيديو: الأرض على بعد درجتين من الدمار الكامل... ودليل قبل 13 ألف عام يدق ناقوس الخطر

بيان ورّد من أهالي بلدة كفرنبرخ حول مكب النفايات في البلدة!

من يوقف مجازر الطيور المهاجرة في لبنَان؟

اعتصام في الكورة اعتراضا على إعطاء مهل جديدة للمقالع والكسارات: لإسقاط القرار أو استقالة الحكومة

افتتاح مركز التعاونية الزراعية في بتلون خطار ممثلا تيمور جنبلاط: غياب التخطيط سمة واضحة في نظامنا

Ghadi news

Monday, September 24, 2018

افتتاح مركز التعاونية الزراعية في بتلون خطار ممثلا تيمور جنبلاط: غياب التخطيط سمة واضحة في نظامنا

"غدي نيوز"

افتتح اليوم، في بتلون مركز التعاونية الزراعية ، في احتفال اقيم برعاية رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب تيمور جنبلاط ممثلا بالدكتور وليد خطار، ومشاركة ممثلين عن جمعيات وهيئات مختلفة.

والقى ممثل رئيس مصلحة جبل لبنان في وزارة الزراعة رئيس مركز الأبحاث الزراعية في دير القمر وسام ابو ضاهر، كلمة عن اهمية إنشاء التعاونيات الزراعية، تلاه رئيس بلدية بتلون مروان قيس حول دعم البلدية للعمل التعاوني.

ثم القى خطار كلمة اشار فيها الى "غياب التخطيط وهو سمة واضحة في نظامنا، وحكوماتنا المتعاقبة" ورأى ان "المؤسسات الزراعية تعني الارض، والارض تعني البقاء. البقاء هو التشبث ورغم التعب والمعاناة بهذه الارض الطيبة المعطاء، بتنظيم وضعنا بمؤسسات رائدة، وأهمها التي تأخذ التعاون شعارا لها، وخاصة في المجال الزراعي، وهو أكثر القطاعات إهمالا في وطننا، في جميع دول العالم، لا زراعة بدون دعم، ولا أمن غذائيا بدون دعم، ولا بقاء في الريف الا بدعم الزراعة، وهذا مطلوب من الحكومات الغائبة عن معاناة المزارع والفلاح، وليس اليوم فقط بل دائما وأبدا القطاع الزراعي مهمل، ويأتي في آخر الاهتمامات الحكومية، مع أهميته الوطنية والاجتماعية، لا خطة لتحسين الانتاج وتصريفه وحمايته، بل مزيد من اللامبالاة في مناقشة وإيجاد حلول لهذا القطاع المهم، بل الأهم في المجتمعات التي تعتمد التخطيط سبيلا للتطور".

بعد ذلك ألقى رئيس التعاونية جمال حسن كلمة شرح فيها خطة التعاونية، وفي الختام جرى تسليم دروع تكريمية.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن