بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

بالفيديو... نوع نادر من الزواحف يتنفس من أعضائه التناسلية

لجنة كفرحزير البيئية:لنبش النفايات الصناعية السامة وترحيلها والتزام تسعيرة طن الاسمنت

العلماء يكتشفون نوعا جديدا من الخفافيش

فيروس كورونا موجود في الخفافيش منذ 72 عاما

جامعة البلمند باشرت تحليل عينات مياه البحر والرواسب حول موقع الانفجار

اخر الاخبار

رئيس لجنة البيئة في بلدية طرابلس: ما اثير عن قنبلة نووية داخل المكب القديم غير دقيق

جامعة البلمند باشرت تحليل عينات مياه البحر والرواسب حول موقع الانفجار

لجنة كفرحزير البيئية:لنبش النفايات الصناعية السامة وترحيلها والتزام تسعيرة طن الاسمنت

فيروس كورونا موجود في الخفافيش منذ 72 عاما

العلماء يكتشفون نوعا جديدا من الخفافيش

شركة نمساوية تستخلص الزيت الخام من نفايات البلاستيك

Ghadi news

Thursday, September 27, 2018

شركة نمساوية تستخلص الزيت الخام من نفايات البلاستيك

"غدي نيوز"

 

قدمت شركة OMV النمساوية للطاقة طريقة لاستخلاص الزيت الخام من نفايات البلاستيك .

ومن خلال هذه الطريقة يتم تحويل المعلبات البلاستيكية المستعملة والرقائق البلاستيكية المستخرجة من المواد البلاستيكية السميكة، مثل متعدد الإيثلين والبوليبروبلين، من خلال الحرارة المرتفعة وتأثير الضغط، إلى زيت خام اصطناعي، بحسب موقع البيان.

واستخدمت الشركة تلك الطريقة في معمل التكرير الخاص بها في مدينة شفيشات بالقرب من فيينا.

وأوضح عضو مجلس إدارة الشركة مانفريد لايتنر، أنه من الممكن من خلال هذه الطريقة استخراج قرابة 100 لتر في الساعة من نحو 100 كيلوغرام من نفايات المعلبات البلاستيكية، ثم يستخدم معمل التكرير هذا الزيت في صناعة وقود، أو مواد أساسية لقطاع صناعة اللدائن.

وتابع أن حجم الانبعاثات الناتجة عن تكرير هذا الزيت الاصطناعي أقل 45% من الانبعاثات الناجمة عن استخراج الزيت الخام العادي، بالإضافة إلى أن استخراج هذا الزيت يقلل على المدى البعيد الاعتماد على مصادر الطاقة الأحفورية.

وذكر موقع هسبريس، عن هانز لايبولد، الخبير الألماني في معالجة الوقود والغاز بمعهد التقنية بمدينة كارلسروه الألمانية، أن هذه الطريقة يمكن أن تكون مساهمة جيدة في استخدام النفايات البلاستيكية وقال: "إن إعادة تدوير النفايات البلاستيكية في معامل التكرير بدلا من حرقها أكثر توفيرا في كل الأحوال لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون".

كما أشار الخبير الألماني إلى أن إعادة تدوير النفايات البلاستيكية بشكل صديق للبيئة في أوروبا يكتسب أهمية متزايدة خاصة وأن الصين لم تعد تقبل منذ بداية العام الجاري نفايات بلاستيكية من أوروبا حيث كانت الصين حتى الآن أكبر مستورد للنفايات البلاستيكية الأوروبية.

غير أن لايبولد أشار في الوقت ذاته إلى عدم وضوح الجدوى الاقتصادية لهذه الطريقة في الوقت الراهن، إضافة إلى أن هذه الطريقة لا تستخدم نفايات البلاستيك المستخدمة في الإعمار رغم أن هذه النفايات تمثل نسبة هائلة من النفايات البلاستيكية مقارنة بالبلاستيك المستخدم في التعليب.

وأضاف موقع euro petrole أنه من خلال هذا المشروع البحثي المبتكر، تساهم OMV في تحقيق أهداف التنمية المستدامة كما حددتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2015.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن