بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

مرتضى أكد منح الصلاحية للبلديات بشكل موقت لاستصدار الرخص واستصلاح الأراضي الزراعية البور

افتتاح سوق المزارع للخضار والفاكهة في بعلبك النمر: الزراعة هي بوابة حل المشكلات الاجتماعية

الباروك بانتظاركم مع انطلاقة الأمل

بالفيديو والصور: النيزك 'يقترب اكثر من الارض وهذا موعد بلوغه النقطة الاقرب الينا'!

يوم زراعي - بيئي لبلدية غلبون

اخر الاخبار

الباروك بانتظاركم مع انطلاقة الأمل

بالفيديو والصور: النيزك 'يقترب اكثر من الارض وهذا موعد بلوغه النقطة الاقرب الينا'!

يوم زراعي - بيئي لبلدية غلبون

افتتاح سوق المزارع للخضار والفاكهة في بعلبك النمر: الزراعة هي بوابة حل المشكلات الاجتماعية

مرتضى أكد منح الصلاحية للبلديات بشكل موقت لاستصدار الرخص واستصلاح الأراضي الزراعية البور

توقعات بارتفاع حرارة الأرض 1.5 درجة عام 2030.. فما العواقب؟

Ghadi news

Wednesday, October 10, 2018

توقعات بارتفاع حرارة الأرض 1.5 درجة عام 2030.. فما العواقب؟

"غدي نيوز"

حذرت أحدث التقارير الصادرة عن جامعة "واشنطن" من أن الأرض على أعتاب موجة من ارتفاع فى درجات الحرارة بمعدل يصل 1.5 درجة مئوية بحلول عام 2030.

وأوضح الباحثون فى كلية الدراسات البيئية التابعة لجامعة "واشنطن" أن الكوكب سيصل إلى عتبة حاسمة تبلغ 1.5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الصناعة بحلول عام 2030، ما يعجل بخطر الجفاف الشديد وحرائق الغابات والفيضانات ونقص الغذاء لمئات الملايين من البشر. بحسب موقع اليوم السابع.

وكشفت "الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ"، فى أحد تقاريرها، أنه يتعين على الحكومات فى جميع أنحاء العالم أن تجرى "تغييرات سريعة بعيدة المدى وغير مسبوقة فى جميع جوانب المجتمع، لتجنب مستويات كارثية من الاحتباس الحرارى العالمى".

وأضافت أنه مع ارتفاع درجة حرارة الأرض العالمية نحو 1 درجة مئوية، تبرز الحاجة إلى ضرورة اتخاذ إجراءات مهمة للحيلولة دون تفاقم حدة المشكلة فى السنوات القليلة المقبلة، مشددة على ضرورة خفض الانبعاثات العالمية من ثانى أكسيد الكاربون بنسبة 45% عن

مستويات عام 2010 ، بحلول عام 2030 ، لتسجل نحو صفر فى عام 250 من أجل اقتصار ارتفاع الحرارة إلى 1.5 درجة مئوية فقط.

وأوضح التقرير أن خفض الانبعاثات إلى هذه الدرجة سيتطلب، من الممكن من الناحية التقنية، تغييرات واسعة النطاق فى مجالات الطاقة والصناعة والمبانى والنقل والمدن.

كما أفاد التقرير بأن البلدان الواقعة فى نصف الكرة الجنوبى ستكون من بين أسوأ البلدان نموا، حيث إنه من المتوقع أن تشهد أكبر تأثيرات على النمو الافتصادى بسبب تغير المناخ فى حالة ارتفاع درجة حرارة الأرض.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن