بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

حريق كبير في خراج بلدة بزال التهم 4 كلم2 من احراج الصنوبر والسنديان والجيش والدفاع المدني والاهالي يعملون على اخماده

ريتشارد في تكريم بلديات شاركت ببرنامج بلدي كاب: سنقوم ببرنامج دعم لكل لبنان بقيمة 80 مليون دولار

لقاء تشاوري في وزارة البيئة عرض لخطة طوارىء لحل أزمة نفايات الاقضية الشمالية الاربعة

نصائح من ذهب.. كيف تختار البطيخة المناسبة؟

تأهيل مرفأ الصيادين وبناء منشآت وسوق للسمك في الجية قيومجيان: المجتمعات المحلية تنظر لحاجاتها والشؤون تساعدها بتمويل من الدول المانحة

اخر الاخبار

نصائح من ذهب.. كيف تختار البطيخة المناسبة؟

حريق كبير في خراج بلدة بزال التهم 4 كلم2 من احراج الصنوبر والسنديان والجيش والدفاع المدني والاهالي يعملون على اخماده

تأهيل مرفأ الصيادين وبناء منشآت وسوق للسمك في الجية قيومجيان: المجتمعات المحلية تنظر لحاجاتها والشؤون تساعدها بتمويل من الدول المانحة

ريتشارد في تكريم بلديات شاركت ببرنامج بلدي كاب: سنقوم ببرنامج دعم لكل لبنان بقيمة 80 مليون دولار

لقاء تشاوري في وزارة البيئة عرض لخطة طوارىء لحل أزمة نفايات الاقضية الشمالية الاربعة

حرارة المحيطات سجلت رقما قياسيا في 2018 وخطر يهدد الحياة البحرية

Ghadi news

Friday, January 11, 2019

حرارة المحيطات سجلت رقما قياسيا في 2018 وخطر يهدد الحياة البحرية

"غدي نيوز"

قال علماء، يوم أمس الخميس، إن درجة 
حرارة المحيطات ترتفع بشكل أسرع من التقديرات السابقة لتصل إلى مستوى قياسي جديد خلال عام 2018 في اتجاه يدمر الحياة البحرية.

أوضح العلماء أن القياسات الجديدة، التي أخذت بالاستعانة بشبكة دولية مكونة من 3900 عوامة منشورة في المحيطات منذ عام 2000، تظهر ارتفاعا أكبر في درجات الحرارة منذ عام 1971 يفوق تقديرات الأمم المتحدة الأخيرة للتغير المناخي في عام 2013.

وكتب علماء من الصين والولايات المتحدة في دورية "ساينس" العلمية إن "سجلات رصد محتوى حرارة المحيطات تظهر أن ارتفاع حرارة المحيطات آخذة في التسارع".

وتقول الغالبية العظمى من علماء المناخ إن الغازات الناجمة عن الأنشطة البشرية تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الغلاف الجوي وتمتص المحيطات الجزء الأكبر من هذه الحرارة، ويجبر ذلك الأسماك على الهرب إلى مياه أكثر برودة.

وكتب العلماء في إفادة "التغير المناخي العالمي موجود وله تداعيات خطيرة بالفعل. ما من شك البتة"، بحسب مانقلت "رويترز".

وتعتزم نحو 200 دولة التخلي عن الوقود الحفري خلال القرن الجاري بموجب اتفاق "باريس للمناخ" الذي جرى التوصل إليه عام 2015 وذلك للحد من ظاهرة الاحتباس الحراري.

ويسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي يرغب في أن تزيد بلاده من استخدام الوقود الحفري، للانسحاب من الاتفاق عام 2020.

وقال لي جينغ تشينغ من معهد فيزياء الغلاف الجوي في الأكاديمية الصينية للعلوم إن البيانات المقرر نشرها الأسبوع المقبل ستظهر أن "عام 2018 كان العام الأحر على الإطلاق للمحيطات في العالم متغلبا على عام 2017".

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن