بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

جريصاتي ترأس اجتماعا ل 50 جمعية بيئية تحضيرا لاطلاق الجيش البيئي

وزارة البيئة تعليقا على كلام سامي الجميل: لا علم لنا باستدعاء أو شكوى تبلغها مركز فرز النفايات التابع لبلدية بكفيا

تركيا تتحول لواحدة من أكبر وجهات النفايات في العالم

جريصاتي ترأس اجتماعا ل 50 جمعية بيئية تحضيرا لاطلاق الجيش البيئي

أنطوان حداد: ما من قرار يضعف تصميم عين دارة على ايقاف معمل الاسمنت ونهيب بالمسؤولين الا يقفوا مكتوفي الايدي امام هذه الجريمة المتمادية

اخر الاخبار

وزارة البيئة تعليقا على كلام سامي الجميل: لا علم لنا باستدعاء أو شكوى تبلغها مركز فرز النفايات التابع لبلدية بكفيا

وزارة الصناعة: لم نتبلغ قرار مجلس الشورى عن إسمنت الأرز ومستمرون بالمعركة القضائية إحقاقا للحق

حلقة تشاورية في وزارة البيئة لمناقشة التقييم البيئي الاستراتيجي للأنشطة البترولية في لبنان

معلوف: كسارات ابو ميزان احدثت ضررا بالانسان والثروة الحرجية

أنطوان حداد: ما من قرار يضعف تصميم عين دارة على ايقاف معمل الاسمنت ونهيب بالمسؤولين الا يقفوا مكتوفي الايدي امام هذه الجريمة المتمادية

توقعات بحدوث فوضى شاملة على الأرض

Ghadi news

Sunday, February 10, 2019

توقعات بحدوث فوضى شاملة على الأرض

"غدي نيوز"

اكتشف علماء جامعة ماكغيل الكندية أن ذوبان الجليد سيؤدي إلى عواقب لا يمكن التنبؤ بها لمناخ الأرض، بما فيها ظهور ظروف جوية شاذة وتغير درجة حرارة الهواء الجوي للأرض.

ويفيد موقع "EurekAlert" بأن الباحثين توقعوا سيناريو تغير المناخ وفقا لما يجري حاليا من التقلص السريع في مساحة الجليد في القطبين الشمالي والجنوبي، وتأثير هذه العملية في دورة درجة حرارة المحيطات والهواء إلى عام 2100.

وفقا للنموذج الذي وضعه الباحثون ، فإن متوسط درجة حرارة الأرض سيكون بمقدار 3-4 درجات مئوية أعلى مما كان خلال الفترة ما قبل الصناعية، ما سيؤدي إلى تكون كمية هائلة من المياه نتيجة ذوبان جليد غرينلاند والقارة القطبية الجنوبية لتضاف إلى مياه المحيطات والبحار.

وستؤدي هذه العملية بدورها إلى اضطراب التيارات البحرية وتغيرات في توزيع متوسط الحرارة السنوية في جميع أنحاء العالم. فمثلا، وصول المياه الذائبة إلى تيار الخليج الدافئ سيضعفه ويؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الهواء في القطب الشمالي وشرق كندا وأمريكا الوسطى. في حين تنخفض الحرارة في مناطق الجزء الشمالي-الغربي لأوروبا.

وإضافة لهذا، سيرتفع مستوى مياه البحار والمحيطات خلال سنوات 2065-2075، ولكنه لن يكون متساويا، فقد ينخفض بالقرب من القطبين، فيما تغرق جزر المحيط الهادئ.

المصدر: لينتا. رو + RT

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن