بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

جريصاتي: نحن في حال طوارئ بيئية وموضوع النفايات أهم من الأزمة الاقتصادية

هيئة المبادرة المدنية عين داره: تعويضات فتوش تكبد الخزينة ثمن حصانات لبيار فتوش خلال 25 عاما

البشرية في خطر.. أزمة غذاء عالمية على الأبواب

بلديات برجا وبعاصير وضهر المغارة رفضت المحارق والمطامر: المواجهة ستكون أشرس وأقوى من المرات السابقة حفاظا على سلامة اولادنا وصحتهم

اخر الاخبار

البشرية في خطر.. أزمة غذاء عالمية على الأبواب

بلديات برجا وبعاصير وضهر المغارة رفضت المحارق والمطامر: المواجهة ستكون أشرس وأقوى من المرات السابقة حفاظا على سلامة اولادنا وصحتهم

هيئة المبادرة المدنية عين داره: تعويضات فتوش تكبد الخزينة ثمن حصانات لبيار فتوش خلال 25 عاما

جريصاتي: نحن في حال طوارئ بيئية وموضوع النفايات أهم من الأزمة الاقتصادية

خطر الهواء الملوث مثل أضرار التدخين على الصحة

نهرا ترأس اجتماعا تحضيرا للحملة الوطنية لتنظيف الشاطىء: للاستمرار بالتوعية لتنظيف مدن وبلدات الشمال

Ghadi news

Monday, June 3, 2019

نهرا ترأس اجتماعا تحضيرا للحملة الوطنية لتنظيف الشاطىء: للاستمرار بالتوعية لتنظيف مدن وبلدات الشمال

"غدي نيوز"

ترأس محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا اجتماعا في قاعة الاستقلال في سراي طرابلس، حضره مستشار 
وزير البيئة الدكتور شاكر نون، رئيس اتحاد بلديات الفيحاء المهندس احمد قمر الدين، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، رئيس اتحاد بلديات المنية عماد مطر، رئيس اتحاد بلديات الكورة كريم بو كريم، نصر فرح ممثل اتحاد بلديات البترون، رئيس بلدية شكا فرج الله كفوري، رئيس بلدية راسمسقا سيمون نخول، رئيس بلدية المنية ظافر زريقة، رئيس بلدية كوبا جرجي دعبول، رئيس بلدية القلمون طلال دنكر، رئيس بلدية دير عمار خالد دهيبي، رئيس بلدية بحنين مصطفى وهبه، رئيس بلدية الهري جلال بوعمر، وعدد من ممثلي البلديات وفريق عمل من وزارة البيئة، وناشطون في مجال البيئة.

وبحث المجتمعون في كيفية التنسيق والتعاون في سبيل انجاح الحملة الوطنية لتنظيف الشاطىء اللبناني التي اطقلتها وزارة البيئة في 9 حزيران الجاري.

بداية، أثنى المحافظ نهرا على خطوة وزير البيئة فادي جريصاتي في حماية وتنظيف الشاطىء اللبناني من خلال الحملة الوطنية، ودعا "البلديات والاتحادات والجمعيات البيئية والمنظمات غير الحكومية ونوادي الغطس ولجان المحميات والنقابات وطلاب المدارس والجامعات والجمعيات الكشفية والناشطين البيئيين والمواطنين للمشاركة بأوسع نطاق في الحملة الوطنية يوم الاحد في 9 حزيران الجاري. ونأمل من عناصر الجيش وقوى الامن الداخلي والاجهزة الامنية الاخرى والدفاع المدني والصليب الاحمر مؤازرة الحملة ودعمها".

وقال: "هدف الحملة هو من اجل نشر التوعية حول أضرار النفايات على طول الشاطىء اللبناني، واهمية ازالتها للحفاظ على حياة الكائنات البحرية التي تتأثر بشكل مباشر من التلوث الحاصل على الشاطئ، ومن خلال نظافة الشاطىء نشجع ونجذب السواح والاجانب الى مناطقنا خاصة الى المؤسسات السياحية الواقعة على طول الشاطىء".

أضاف: "نأمل من جميع المشاركين التعاون وتضافر الجهود من اجل انجاح الحملة التي ستسهم في رفع الضرر والامراض عن كاهل اهالينا".
وختم مشددا على "الاستمرار بتنظيم ندوات توعية وحملات من اجل تنظيف الشاطىء وكل المدن والبلدات والقرى الشمالية".

نون
وشكر الدكتور نون من جهته، المحافظ نهرا على دعمه للحملة، كما شكر كل المشاركين في اللقاء على تعاونهم ودعمهم للمحملة، ناقلا تحيات الوزير جريصاتي لهم.

وأكد نون ان "الحملة ستطال كل الشاطىء اللبناني بدءا من الناقورة وصولا الى العبدة"، مشيرا الى ان "الحملة تطال تنظيف الشاطئ ومصبات الأنهر والبحر على عمق يصل حتى 25 مترا في أكثر من 150 موقعا على طول الشاطئ من أقصى الشمال في العريضة إلى أقصى الجنوب في الناقورة".
ولفت الى انه "من الممكن لجميع الحاضرين واللبنانيين من تحديد كافة المواقع الخاضعة لحملة التنظيف على الخريطة التفاعلية المتوفرة على الموقع الرسمي لوزارة البيئة".

وقال: "سيتم جمع النفايات المرمية في البيئة الساحلية والبحرية، على سبيل المثال: الورق والمنسوجات والزجاج والمطاط والخشب والمعادن والسيراميك والبلاستيك ومعدات الصيد وحاويات الطعام والشراب وأكياس البلاستيك وأعقاب السجائر. إن مختلف أنواع النفايات التي سيتم جمعها خلال الحملة، سيتم فرزها في المواقع وتسليمها إلى شركات التدوير لمعالجتها بيئيا. وتدعو وزارة البيئة كافة المواطنين للمشاركة في هذه الحملة. ونؤكد في الوزارة اننا سنؤمن جميع اللوازم التي ستستعمل في الحملة".

وتابع: "معالي الوزير جريصاتي اكد امام العديد من وسائل الاعلام ان هذه الحملة هي واجب وطني، خصوصا ان الجميع بات على علم بكمية التلوث على الشواطئ والأنهر اللبنانية، والشعب اللبناني يعاني من هذا الموضوع".
وختم: "إن الهدف من هذه الحملة هو أخذ مبادرة من أجل تخفيف نسبة التلوث التي تؤذي ثروتنا المائية وفي الوقت عينه تؤذي سمعتنا، لاسيما أننا شعب حضاري والبيئة هي انعكاس لصورة المواطن، خاصة ان الشاطىء اللبناني هو مورد اساسي ومهم في حضارتنا وتاريخنا، لذا نأمل منكم جميعا المساهمة والتعاون وتضافر كل الجهود لإنجاح الحملة التي لن تقف عند هذا الحد وخلال يوم الحملة في 9 حزيران، بل ستستمر على مدار السنة".

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن