جريصاتي تفقد معمل فرز النفايات في بكفيا: تجربة الفرز من المصدر ناجحة جدا ويجب ان تعمم على كل البلديات

Ghadi news

Friday, June 7, 2019

جريصاتي تفقد معمل فرز النفايات في بكفيا: تجربة الفرز من المصدر ناجحة جدا ويجب ان تعمم على كل البلديات

"غدي نيوز"

تفقد 
وزير البيئة فادي جريصاتي ، ترافقه قائمقام المتن مارلين حداد، في إطار جولته على قضاء المتن، معمل Bi Clean لفرز النفايات في بكفيا، الذي بدأ العمل فيه منذ العام 2015، وأسهم في حل أزمة النفايات في نطاق بلدية بكفيا - المحيدثة.

الجميل
واطلعت رئيسة البلدية نيكول الجميل الوزير جريصاتي على كيفية فرز النفايات من المنزل، وصولا الى Bi Clean ومن ثم تصريفها الى المعامل لإعادة تدويرها، شارحة وظيفة المعدات الموجودة في المعمل وطريقة الفرز، عارضة للمسار الطويل لحل أزمة النفايات، والتي ترافقت مع حملات توعية وندوات، شددت على "ضرورة العودة الى الفرز من المصدر من خلال وضع ثلاثة أكياس في المنزل، الأول لرمي المواد العضوية الثاني للمواد القابلة لإعادة التدوير والثالث للعوادم ويمر عمال البلدية ثلاث مرات في الأسبوع لجمع تلك الأكياس".

جريصاتي
وابدى الوزير جريصاتي إعجابه بهذه الخطوة التي بدأتها بلدية بكفيا، مشددا على "ضرورة تعميم تجربة بلدية بكفيا على كل البلديات في المتن وفي لبنان، وذلك يتطلب اولا ارادة البلدية لانه ممنوع ومعيب بعد اليوم عدم تطبيق القانون 80 الذي صدر منذ أكثر من 8 اشهر في هذا الاطار، وسنتخذ الاجراءات بحق البلديات التي لن تنفذ القانون بالتعاون مع القائمقام".

واشار الى ان "عملية الفرز من المصدر ستستتبع في معامل الفرز ومن بعدها مع الشركات، ولقد وقعنا عقودا مع شركة Ramco City blue ونحن كدولة وكمجلس الانماء والاعمار يكمن دورنا في متابعة عملية تنفيذ القانون".

واكد جريصاتي حرصه على متابعة الموضوع حتى النهاية وفرض الفرز من المصدر على كل البلديات في لبنان، معتبرا ذلك "واجبا وطنيا وليس خيارا ما يخفف العبء عن المطامر التي تكلفنا ملايين الدولارات وفي بعض الأماكن تسبب أشكالا كبيرا لنا، فكم بالحري اننا سنضطر الى توسعتها وهذه جريمة، لذلك يجب أن يتحمل كل منا المسؤولية التي تبدأ اولا بالمواطن اللبناني من خلال الضغط على بلديته، لان المواطن هو الذي يدفع كلفة هذه المطامر وثانيا البلدية وفي النهاية نحن دورنا كدولة ان نفرض القانون".

وعن موضوع توسعة المطامر قال جريصاتي :"اتمنى ان اجد حلا يغني عن هذا الموضوع، وهذا كأس مر وانا ورثت هذه المشكلة وهي أبغض الحلول"، وآمل ان "نقوم بحل سريع وتتجاوب معنا البلديات لتخفيف كمية النفايات عن المطامر قدر المستطاع، وسنبذل كل الجهد لتحقيق ذلك، وانا اليوم في بكفيا لاؤكد ان تجربة الفرز من المصدر ناجحة جدا ويجب ان تعمم على كل البلديات، ولا حجة لنا بعد اليوم، فلنبدأ مع البلديات الكبيرة، اما البلديات الصغيرة التي لا إمكانات لديها، فيجب ان تدعمها اتحاد البلديات او الوزارة من خلال المساعدات التي تحصل عليها".

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن