بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

بلديات برجا وبعاصير وضهر المغارة رفضت المحارق والمطامر: المواجهة ستكون أشرس وأقوى من المرات السابقة حفاظا على سلامة اولادنا وصحتهم

البشرية في خطر.. أزمة غذاء عالمية على الأبواب

هيئة المبادرة المدنية عين داره: تعويضات فتوش تكبد الخزينة ثمن حصانات لبيار فتوش خلال 25 عاما

اخر الاخبار

البشرية في خطر.. أزمة غذاء عالمية على الأبواب

بلديات برجا وبعاصير وضهر المغارة رفضت المحارق والمطامر: المواجهة ستكون أشرس وأقوى من المرات السابقة حفاظا على سلامة اولادنا وصحتهم

هيئة المبادرة المدنية عين داره: تعويضات فتوش تكبد الخزينة ثمن حصانات لبيار فتوش خلال 25 عاما

جريصاتي: نحن في حال طوارئ بيئية وموضوع النفايات أهم من الأزمة الاقتصادية

خطر الهواء الملوث مثل أضرار التدخين على الصحة

مدير مكتب الـ IUCN (غرب آسيا) هاني الشاعر لــ "غدي نيوز": حماية وصون الطبيعة تكون من خلال حوكمة إدارية سليمة

Ghadi news

Thursday, August 1, 2019

منتدى الكويت المقبل يأتي تحضيرا لمؤتمر مرسيليا - فرنسا

خاص - "غدي نيوز"

 

منذ أن تسلم مهامه مديرا للمكتب الاقليمي لغرب آسيا في " الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة " IUCN، حتى بدأنا نتلمس ديناميكية استثنائية انعكست على مجمل دول المنطقة، لا بل نحن الآن في مرحلة تأسيسية جديدة غير معلنة، فهذه الحيوية تشي بأن الـ IUCN ماضٍ بخطى ثابتة نحو ترسيخ المفاهيم البيئية أبعد بكثير من حماية الأنواع المهددة، صحيح أن هذا الهدف هو الأساس، لكن تحقيقه يمر بتكريس مفاهيم الإستدامة وحماية الموائل، ودور المجتمعات المحلية والتنسيق مع الدول والحكومات في إطار علاقة تشاركية الكل فيها مسؤول، والكل فيها معني من موقعه، وهذا ما كنا نفتقده في منطقتنا العربية، ولنا في ذلك أكثر من نموذج ومثال، من لبنان إلى الأردن إلى مصر وسائر دول الإقليم.

بالتأكيد نتحدث عن الدكتور هاني الشاعر ، الخبير المتواضع بعلمه وتجربته وقدرته على تفعيل نشاط الـ IUCN كمنصة دولية تعنى بالاستدامة وحماية الأنواع والحفاظ على التنوع الحيوي، وفي هذا السياق حاوره "غدي نيوز" خلال لقاء تناول فيه أهم وأبرز توجهات ونشاطات الـ IUCN في غرب آسيا.

 

       وفي مَا يلي نص الحوار:

 

"غدي نيوز": ما هي مشاريع الـ IUCN اليوم؟

 

       الشاعر: هذه المرة سنكون متواجدين في الكويت بمشاركة أعضاء الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة - مكتب غرب آسيا، ولدينا حاليا 79 عضوا وسيكونون جميعهم موجودين في دولة الكويت من 9 إلى 11 أيلول (سبتمبر) المقبل للتحضير للمؤتمر القادم في مرسيليا - فرنسا، ويستمر المنتدى ثلاثة أيام متتالية، وسيتضمن عرضا مفصلا حول طريقة الحوكمة وطريقة الإدارة وكيفية الترشيحات بحضور مستشاري الإقليم المتخصصين، وسيكون هناك عرض أيضا لإنجازات الأعضاء الموجودين في الأقليم وتطبيقات الإتحاد الدولي لصون الطبيعة على منطقة غرب آسيا لتحقيق الأهداف المرجوة من البرنامج، وذلك بوجود عدد من الإداريين المباشرين للبرامج المختلفة، فضلا عن أننا سنعالج هذه السنة برنامج تم إعداده وأخذ ملاحظات وتوجيهات من الاعضاء وآلية التطوير، إضافة إلى مشاركة الأعضاء في تنفيذ برنامج "الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة"، ولا بد من الإشارة أيضا إلى أنه سيتم عرض برنامج الإتحاد الدولي للفترة القادمة من 20 - 21 إلى 20 – 24 واستيضاح آاراء الأعضاء حول البرنامج.

 

"غدي نيوز": تحدثتم عن الحوكمة، هل يمكن إطلاع القارىء على معنى الحوكمة في نطاق عملكم كـ IUCN؟

 

الشاعر: نقصد بالحوكمة كيفية إدارة هذه المؤسسة التي هي من أعرق المؤسسات البيئية على مستوى العالم، وهي تأسست سنة 1948 بتوصيات من منظمة "اليونيسكو"، والهدف منها التأثير الفعال على السياسات البيئية الموجودة على مستوى العالم ككل، وحول وكيفية الحوكمة وكيفية إدارة المؤسسة، لا بد من الإشارة إلى أن المؤسسة تتألف من: 1- السكرتاريا، 2- اللجان العلمية، 3- الأعضاء من الجمعيات والدول، وسنتحدث عن الأعضاء ودورهم والخبراء الذين يزيدون عن العشرة آلاف عالم على مستوى العالم، وينتمون إلى عضوية المؤسسة ويؤثرون في العمل العلمي، فنحن نتحدث عن حماية وصون الطبيعة وذلك يكون من خلال حوكمة إدارية سليمة، وستفتح الترشيحات في المنتدى المقبل، لكن قبلها ستكون هناك إجراءات سيتم شرحها للاعضاء الراغبين في الترشح لأحد مناصب الاتحاد، وكل ذلك سيتم مناقشته في المنتدى.

 

"غدي نيوز": لماذا تم اختيار دولة الكويت لإقامة هذا المنتدى؟

 

الشاعر: هنا لا بد من الإشارة إلى أن المكتب الاقليمي يرسل إلى كل الأعضاء بمن فيهم الأعضاء الحكوميين المنتمين إلى عضوية الـ IUCN، وبناء على الردود التي تصل من الدول تُشكل لجنة وتدرس الطلبات المقدمة عن طريق هذه الدول، ويتم اختيار دولة، وفي المرة السابقة تمت استضافته من قبل الأردن، وحاليا سيتم استضافته من خلال دولة الكويت حيث أنهما دولتان عضوان في الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة.

 

"غدي نيوز": عندما تقولون الكويت هل تقصدون بذلك وزارة البيئة في الكويت؟

 

الشاعر: نعم وزارة البيئة في الكويت، حيث عرضت الوزارة مشاركة الإتحاد الدولي لصون الطبيعة في تمويل واستضافة المنتدى، وهي أحد أعضاء اتحاد حماية الطبيعة في العالم ونحن نتشرف بذلك.

 

"غدي نيوز": هل لديكم معلومات كم دولة سوف تشارك في هذا المؤتمر في أيلول (سيتمبر)؟

 

الشاعر: نحن حاليا في إقليم غرب آسيا، وهناك 79 عضوا سوف يشاركون جميعا وهم اعضاء في الإقليم، بالاضافة لبعض الضيوف من أفريقيا ومناطق أخرى من العالم، لكن كدول حاليا لدينا ست دول هم اعضاء في الـ IUCN.

 

 "غدي نيوز": ما هي توقعاتكم حول نجاح المؤتمر؟

 

الشاعر: أتوقع ان يكون مؤتمرا مميزا، لأننا بذلنا الكثير من الجهود مع الدولة المستضيفة، وكذلك الاعضاء بذلوا الكثير من الجهود، وهناك مشاركات من برامج دولية، ومن هنا سيكون المؤتمر ناجحا لا شك في ذلك.

 

"غدي نيوز": وماذا بالنسبة إلينا هنا في لبنان؟ وماذا تقول للمنظمين؟

 

الشاعر: هناك اجتماع على هامش اجتماع مشروع للإتحاد الدولي لحماية لحماية الطبيعة، وقرر مدير المشروع أن يستضيف أعضاء اللجنة التقنية لاعضاء الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة - مكتب غرب آسيا في لبنان، من أجل مناقشة الاستعدادات وبمشاركة اللجنة الوطنية لحماية الطبيعة في لبنان في المنتدى القادم في الكويت، وأنا اشكر أعضاء اللجنة فهم ذوو قدر تمثيلي عالٍ، كما اشكر مدير المشروع على الاستضافة واشكر هذه الروح الايجابية خلال الاجتماع، ونحن كسكريتاريا موجودون للإجابة عن أية استفسارات وللدعم الفني والمعنوي للأعضاء لتنفيذ برنامج الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة.

 

"غدي نيوز": ماذا تقول لـ "غدي نيوز" كموقع بيئي متخصص؟

 

الشاعر: أنتم دائما متميزون بتغطيتكم، ويشرفنا أنكم أحد أعضاء الإتحاد الدولي لحماية الطبيعة، وأنتم دائما متواجدون لتغطية الأحداث حتى قبل أن يطلب منكم ذلك، ورأيتكم في لبنان والأردن ومصر، وهذا أمر يشرفنا وشكرا جزيلا لكم.

 

 

 

 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن