Ghadinews on Facebook Ghadi on TwitterGhadinews on Twitter Ghadinews on Twitter Ghadi on YoutubeGhadinews on Youtube Ghadinews on Youtube اتصل بنا | من نحن
Ghadinews Electronic newspaper

مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة

أحدث الأخبار
Ghadi Newsسلطنة عمان تراقب الحيتان المهددة بالانقراض عبر الأقمار الصناعية Ghadi News"بورش 911" تتحول إلى سيارة هجينة Ghadi Newsفلسطينية تفوز بجائزة نجيب محفوظ للأدب Ghadi Newsمحمد صلاح "أفضل لاعب أفريقي" بعد تصويت قياسي Ghadi Newsنحو 13 مليون كوري شمالي معرضون للخطر Ghadi Newsتفشي سلالة شديدة العدوى من إنفلونزا الطيور بهولندا Ghadi Newsتونس: ندوة حول الطاقات البديلة فرص لتشغيل الشباب Ghadi Newsحدث "هام"... هل تكشف "ناسا" الخميس عن كائنات فضائية؟ Ghadi Newsالأمم المتحدة: أكثر من 8 ملايين يمني "على شفا المجاعة" Ghadi Newsهزة أرضية تضرب شواطئ تشيلي Ghadi Newsثلاث أميركيات يكشفن كيف تحرش ترامب بهن! Ghadi Newsانطلاق قمة المناخ في باريس... جرعة دعم لـ "كوكب واحد"! Ghadi Newsالمشنوق اطلق شعار "2018 لبنان ينتخب" Ghadi Newsمؤتمر هام حول اكتشافات ناسا بشأن الحياة الفضائية Ghadi Newsكلية ادارة الأعمال في الأنطونية أحيت اليوم العالمي لمكافحة الفساد Ghadi Newsتعاون فضائي بين الصين والجزائر... إطلاق أول قمر اتصالات جزائري Ghadi Newsأغذية تطيل العمر Ghadi Newsالثلوج تعيق انتظام الدراسة وحركة النقل في بريطانيا وهولندا Ghadi Newsالأرصاد السعودية تدشن حملة الـ1001 للتفتيش البيئي Ghadi Newsاكتشاف بكتيريا تتغذى فقط على الهواء

ISB Group

بحث

فيس بوك

تويتر
افتتاح غرفة سرية تحوي رسومات أثارت حيرة الخبراء!
Ghadi news

شارك هذا الخبر

Friday, November 17, 2017

افتتاح غرفة سرية تحوي رسومات أثارت حيرة الخبراء!

"غدي نيوز"

 

من المقرر فتح الغرفة السرية المميزة بجدرانها ذات الرسومات الحاملة توقيع الرسام مايكل أنجلو للزوار عما قريب.

واكتُشفت هذه الرسومات، العام 1975، بعد العثور على "باب مسحور" أو مخفي في قبر رعاة مايكل أنجلو، آل ميديشي (أحد أشهر عائلات فلورنسا).

ويُعتقد أن سيد عصر النهضة اختبأ في الغرفة السرية لمدة شهرين عام 1530، عندما عادت الأسرة إلى السلطة في فلورنسا، في أعقاب الثورة التي دعمها أنجلو قبل ثلاث سنوات.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية "نسا" Ansa، أن المسؤولين عن اثنين من المباني التابعة لـ "كنيسة القديس لورينزو"، يخططون لفتح أبواب الغرفة بحلول عام 2020، حيث سيرى الزوار الرسومات لأول مرة، بعد أن اطلع عليها خبراء الفن لأكثر من 40 عاما.

ومع ذلك، فإن هناك خلافا بين العلماء وخبراء الفنون حول أصول الفحم المستخدم والحبر الفني.

وتجدر الإشارة إلى أن أولئك المشككين بانتماء الرسومات للرسام مايكل أنجلو، يقولون إنها ليست عالية الجودة بما فيه الكفاية لتكون له. وفي الوقت نفسه، يقول آخرون إن هناك أصداءً واضحة لعمل مايكل أنجلو في وقت لاحق ضمن بعض الهياكل.

ويعتقد وليام والاس، وهو باحث في أعمال مايكل أنجلو في "جامعة واشنطن" بسانت لويس، أن الفنان كان بارزا جدا لدرجة تمنعه من اللجوء إلى غرفة سرية في الكنيسة، وبدلا من ذلك وُضع تحت رعاية رعاة آخرين.

ويقول والاس إن بعض الأعمال تعود إلى مايكل أنجلو، بينما قام المساعدون بوضع بصمتهم الخاصة على الرسومات.

وتستمر أعمال عصر النهضة المفقودة بالظهور لتصل إلينا في يومنا هذا. وفي عام 2013، اكتُشفت لوحة يبلغ عمرها 500 عام رسمها ليوناردو دافينشي، في قبو البنك السويسري.

ويُقال إن اللوحة هي النسخة المرسومة بقلم الرصاص من قبل دافينشي في مانتوا بمنطقة لومباردي شمال إيطاليا عام 1499. ويوجد حاليا الرسم الأصلي في متحف اللوفر بالعاصمة الفرنسية باريس، وفقا لـ RT.