Ghadi Newsوقف مذيع أردني عن العمل بسبب خطأ على الهواء Ghadi Newsورشة عمل في البقاع حول قانون الانتخاب Ghadi Newsقبرص تتحدى تركيا: التنقيب عن الغاز سيستمر في المتوسط Ghadi Newsتاريخ مذهل لأكبر كهف غارق في العالم اكتشف حديثا! Ghadi Newsورشة عمل للمشروع الأخضر عن البرك التلية Ghadi Newsألمانيا: بطاقة عضوية حزبية لكلبة شابة! Ghadi Newsساعة أمازون... تدق مرة وتعمل 10 آلاف سنة Ghadi Newsالفساد... من لبنان إلى العالم! Ghadi Newsالكشف عن التكنولوجيا السرية في بناء الأهرامات Ghadi Newsاللغات الأم في يومها العالمي... نصفها مهدد بالاندثار! Ghadi Newsرصد نسر نادر في جنوب الدنمارك Ghadi Newsالسيارات الكهربائية في مصر ثورة في المحطات والأسعار Ghadi Newsاليابان تقر مشروع قانون للحد من آثار الاحتباس الحراري Ghadi Newsالموسيقى تخفض الشعور بالألم 50 بالمئة Ghadi Newsفضائح أخلاقية تلاحق كبرى المنظمات الإنسانية Ghadi News"ناسا" ترصد صخورا غامضة على المريخ Ghadi Newsقمر الدين: جسر الشلفة شريان حيوي لطرابلس Ghadi Newsإيمري يتوعد ريال مدريد: لا يعرفون ما ينتظرهم في باريس Ghadi Newsافتتاح "فوروم الفرص والطاقات" برعاية الحريري Ghadi Newsكيف تتخلّص من الأرق بدقيقة واحدة؟

أحدث الأخبار

"اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Thursday, November 30, 2017

مادة كيميائية تذيب البروتينات المتشابكة في الدماغ

"غدي نيوز" – قسم الصحة -

 

ما يزال الألزهايمر يفتك بالآلاف حول العالم، ما ما يترتب عليه من معاناة لا تقتصر على المريض فحسب، وإنما تطاول بيئته المحيطة، إلا أن العلماء تمكنوا من تحقيق "اختراق" علمي جديد يتعلق في معالجة هذا المرض، يجعلهم أقرب للوصول إلى العلاج الفعال، وفقا لدراسة حديثة، نشرت ملخصا عنها صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فضلا عن دوريات علمية متخصصة.

 

يحسن قدرات المرضى

 

وفي هذا السياق، ووفقا للمصدر عينه، وجدت الدراسة أن تناول حبتين من الدواء المطور حديثا "LMTX"  يوميا، يخفف أعراض إصابة الدماغ بالخرف، حيث قام الباحثون بمقارنة صور الرنين المغناطيسي للمرضى، بعد 9 أشهر فقط من اتباع العلاج، مع مثيلاتها لدى الأصحاء.

وأوضح الباحثون أن "LMTX" الذي يخضع للاختبار حاليا، يحسن قدرات المرضى على القيام بالمهام اليومية، مثل الاستحمام، في حين يعزز قدراتهم على تسمية الأشياء بشكل صحيح وتذكر التاريخ.

ويحتوي الدواء على مادة كيميائية تعمل على إذابة البروتينات المتشابكة في الدماغ، التي تتجمع لتشكل لويحات في المنطقة المرتبطة بالذاكرة، وفقا لما ذكرته الشركة المصنعةTauRx Pharmaceuticals.

ويذكر أن حل هذا التشابك ومنع تشكيل لويحات جديدة قد يبطئ أو حتى يوقف فقدان الذاكرة لدى المصابين بالخرف، وفقا لشركة الأدوية.

وقام الباحثون من جامعتي أكسفورد وأبردين، بتحليل حالة 800 مريض ألزهايمر في 12 بلدا. وتلقى المشاركون في الدراسة دواء LMTX بجرعة قدرها 4 أو100 ميلليغرام مرتين في اليوم، لمدة 18 شهرا.

 

الآثار الجانبية

 

واختُبرت قدرة المشاركين على تسمية الأشياء وتحديد أسماء 10 عناصر مختلفة، وكذلك تحديد الوقت وتاريخ اليوم، بالإضافة إلى قدرتهم على تناول الطعام دون مساعدة واستخدام الهاتف وغسل ملابسهم وغير ذلك من الأنشطة اليومية، وفقا لـ "روسيا اليوم" نقلا عن "الدايلي ميل".

وبعد مرور 9 أشهر، كشفت النتائج عن وجود تحسن ملحوظ في إصابات الدماغ لدى المرضى، وذلك وفقا للتصوير بالرنين المغناطيسي، كما تحسنت قدرة المرضى على إنجاز المهام مثل تسمية المواد بأسمائها الصحيحة وتناول الطعام دون مساعدة.

وكانت الآثار الجانبية للدواء مرتبطة إلى حد كبير بمشاكل في الجهاز الهضمي أو البولي، ما تسبب بوقف العلاج بالنسبة لـ 40 مريضا.

ومن غير الواضح متى سيكون الدواء متاحا لمرضى ألزهايمر (الذي يؤثر على حوالي 850 ألف شخص في بريطانيا، و5.5 مليون شخص في الولايات المتحدة). ونُشرت نتائج الدراسة في مجلة "مرض ألزهايمر".

 

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن