Ghadinews on Facebook Ghadi on TwitterGhadinews on Twitter Ghadinews on Twitter Ghadi on YoutubeGhadinews on Youtube Ghadinews on Youtube اتصل بنا | من نحن
Ghadinews Electronic newspaper

مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة

أحدث الأخبار
Ghadi Newsسلطنة عمان تراقب الحيتان المهددة بالانقراض عبر الأقمار الصناعية Ghadi News"بورش 911" تتحول إلى سيارة هجينة Ghadi Newsفلسطينية تفوز بجائزة نجيب محفوظ للأدب Ghadi Newsمحمد صلاح "أفضل لاعب أفريقي" بعد تصويت قياسي Ghadi Newsنحو 13 مليون كوري شمالي معرضون للخطر Ghadi Newsتفشي سلالة شديدة العدوى من إنفلونزا الطيور بهولندا Ghadi Newsتونس: ندوة حول الطاقات البديلة فرص لتشغيل الشباب Ghadi Newsحدث "هام"... هل تكشف "ناسا" الخميس عن كائنات فضائية؟ Ghadi Newsالأمم المتحدة: أكثر من 8 ملايين يمني "على شفا المجاعة" Ghadi Newsهزة أرضية تضرب شواطئ تشيلي Ghadi Newsثلاث أميركيات يكشفن كيف تحرش ترامب بهن! Ghadi Newsانطلاق قمة المناخ في باريس... جرعة دعم لـ "كوكب واحد"! Ghadi Newsالمشنوق اطلق شعار "2018 لبنان ينتخب" Ghadi Newsمؤتمر هام حول اكتشافات ناسا بشأن الحياة الفضائية Ghadi Newsكلية ادارة الأعمال في الأنطونية أحيت اليوم العالمي لمكافحة الفساد Ghadi Newsتعاون فضائي بين الصين والجزائر... إطلاق أول قمر اتصالات جزائري Ghadi Newsأغذية تطيل العمر Ghadi Newsالثلوج تعيق انتظام الدراسة وحركة النقل في بريطانيا وهولندا Ghadi Newsالأرصاد السعودية تدشن حملة الـ1001 للتفتيش البيئي Ghadi Newsاكتشاف بكتيريا تتغذى فقط على الهواء

ISB Group

بحث

فيس بوك

تويتر
"اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر
"اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر "اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر "اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر "اختراق" علمي جديد في علاج مرض ألزهايمر
wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

شارك هذا الخبر

Thursday, November 30, 2017

مادة كيميائية تذيب البروتينات المتشابكة في الدماغ

"غدي نيوز" – قسم الصحة -

 

ما يزال الألزهايمر يفتك بالآلاف حول العالم، ما ما يترتب عليه من معاناة لا تقتصر على المريض فحسب، وإنما تطاول بيئته المحيطة، إلا أن العلماء تمكنوا من تحقيق "اختراق" علمي جديد يتعلق في معالجة هذا المرض، يجعلهم أقرب للوصول إلى العلاج الفعال، وفقا لدراسة حديثة، نشرت ملخصا عنها صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فضلا عن دوريات علمية متخصصة.

 

يحسن قدرات المرضى

 

وفي هذا السياق، ووفقا للمصدر عينه، وجدت الدراسة أن تناول حبتين من الدواء المطور حديثا "LMTX"  يوميا، يخفف أعراض إصابة الدماغ بالخرف، حيث قام الباحثون بمقارنة صور الرنين المغناطيسي للمرضى، بعد 9 أشهر فقط من اتباع العلاج، مع مثيلاتها لدى الأصحاء.

وأوضح الباحثون أن "LMTX" الذي يخضع للاختبار حاليا، يحسن قدرات المرضى على القيام بالمهام اليومية، مثل الاستحمام، في حين يعزز قدراتهم على تسمية الأشياء بشكل صحيح وتذكر التاريخ.

ويحتوي الدواء على مادة كيميائية تعمل على إذابة البروتينات المتشابكة في الدماغ، التي تتجمع لتشكل لويحات في المنطقة المرتبطة بالذاكرة، وفقا لما ذكرته الشركة المصنعةTauRx Pharmaceuticals.

ويذكر أن حل هذا التشابك ومنع تشكيل لويحات جديدة قد يبطئ أو حتى يوقف فقدان الذاكرة لدى المصابين بالخرف، وفقا لشركة الأدوية.

وقام الباحثون من جامعتي أكسفورد وأبردين، بتحليل حالة 800 مريض ألزهايمر في 12 بلدا. وتلقى المشاركون في الدراسة دواء LMTX بجرعة قدرها 4 أو100 ميلليغرام مرتين في اليوم، لمدة 18 شهرا.

 

الآثار الجانبية

 

واختُبرت قدرة المشاركين على تسمية الأشياء وتحديد أسماء 10 عناصر مختلفة، وكذلك تحديد الوقت وتاريخ اليوم، بالإضافة إلى قدرتهم على تناول الطعام دون مساعدة واستخدام الهاتف وغسل ملابسهم وغير ذلك من الأنشطة اليومية، وفقا لـ "روسيا اليوم" نقلا عن "الدايلي ميل".

وبعد مرور 9 أشهر، كشفت النتائج عن وجود تحسن ملحوظ في إصابات الدماغ لدى المرضى، وذلك وفقا للتصوير بالرنين المغناطيسي، كما تحسنت قدرة المرضى على إنجاز المهام مثل تسمية المواد بأسمائها الصحيحة وتناول الطعام دون مساعدة.

وكانت الآثار الجانبية للدواء مرتبطة إلى حد كبير بمشاكل في الجهاز الهضمي أو البولي، ما تسبب بوقف العلاج بالنسبة لـ 40 مريضا.

ومن غير الواضح متى سيكون الدواء متاحا لمرضى ألزهايمر (الذي يؤثر على حوالي 850 ألف شخص في بريطانيا، و5.5 مليون شخص في الولايات المتحدة). ونُشرت نتائج الدراسة في مجلة "مرض ألزهايمر".