Ghadi Newsوقف مذيع أردني عن العمل بسبب خطأ على الهواء Ghadi Newsورشة عمل في البقاع حول قانون الانتخاب Ghadi Newsقبرص تتحدى تركيا: التنقيب عن الغاز سيستمر في المتوسط Ghadi Newsتاريخ مذهل لأكبر كهف غارق في العالم اكتشف حديثا! Ghadi Newsورشة عمل للمشروع الأخضر عن البرك التلية Ghadi Newsألمانيا: بطاقة عضوية حزبية لكلبة شابة! Ghadi Newsساعة أمازون... تدق مرة وتعمل 10 آلاف سنة Ghadi Newsالفساد... من لبنان إلى العالم! Ghadi Newsالكشف عن التكنولوجيا السرية في بناء الأهرامات Ghadi Newsاللغات الأم في يومها العالمي... نصفها مهدد بالاندثار! Ghadi Newsرصد نسر نادر في جنوب الدنمارك Ghadi Newsالسيارات الكهربائية في مصر ثورة في المحطات والأسعار Ghadi Newsاليابان تقر مشروع قانون للحد من آثار الاحتباس الحراري Ghadi Newsالموسيقى تخفض الشعور بالألم 50 بالمئة Ghadi Newsفضائح أخلاقية تلاحق كبرى المنظمات الإنسانية Ghadi News"ناسا" ترصد صخورا غامضة على المريخ Ghadi Newsقمر الدين: جسر الشلفة شريان حيوي لطرابلس Ghadi Newsإيمري يتوعد ريال مدريد: لا يعرفون ما ينتظرهم في باريس Ghadi Newsافتتاح "فوروم الفرص والطاقات" برعاية الحريري Ghadi Newsكيف تتخلّص من الأرق بدقيقة واحدة؟

أحدث الأخبار

المغرب: انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة

Ghadi news

Tuesday, December 5, 2017

المغرب: انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة

"غدي نيوز"

 

انطلقت يوم أمس الاثنين في مدينة طنجة المغربية، فعاليات الدورة الخامسة لـ "المؤتمر الدولي للطاقة المتجددة والمستدامة"، بمشاركة عدد من الباحثين والأساتذة الجامعيين المتخصصين في مجال الطاقة.

ويهدف المؤتمر، الذي تنظمه "المدرسة الوطنية العليا للمعلوماتية وتحليل النظم" التابعة لـ "جامعة محمد الخامس" في الرباط بشراكة مع هيئات ومنظمات وطنية ودولية، إلى خلق جسر للتواصل بين المتخصصين في هذا المجال من كافة أنحاء العالم، ومناقشة التحديات الكبرى والإنجازات العلمية والتكنولوجية في مجالات الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة.

ويغطي المؤتمر مواضع عدة راهنة تتعلق، أساسا، بتكنولوجيا الطاقات المتجددة ونجاعة الطاقة، ودعم الاعتماد على الطاقات الخضراء، والتحديات التي تفرضها التغيرات المناخية على قطاع الطاقة، بالإضافة إلى الحلول التكنولوجية التي توفرها الشبكات والنظم الطاقية الذكية.

ويتضمن برنامج المؤتمر العلمي، الذي تمتد فعالياته غاية 7 كانون الأول (ديسمبر) الجاري، مداخلات ومحاضرات يلقيها خبراء دوليون في مجال الطاقة، قادمين من جامعات ومراكز بحوث من الولايات المتحدة الأميركية وألمانيا والصين وإسبانيا وشيلي والبرتغال وتركيا وجنوب أفريقيا والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والجزائر.

كما خصص المنظمون حيزا هاما للحديث عن التجربة المغربية الرائدة في مجال الطاقات المتجددة، خصوصا مشاريع الطاقة الشمسية والريحية، وإحداث الوكالة المغربية للطاقة الشمسية (مازن)، والاستراتيجية الوطنية الرامية إلى تغطية52  بالمئة من حاجة الطاقة للمملكة من موارد متجددة في من الآن حتى عام 2030.

وفي هذا السياق، أكد مدير المدرسة الوطنية للمعلوماتية وتحليل النظم، محمد سعيدي، أن المؤتمر يشهد مشاركة حوالي 200 باحث قادمين من القارات الخمس، وهم من بين المتخصصين في مختلف مجالي الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة، وهما قطاعان يوجد بينهما ارتباط وثيق.

وأضاف أن المؤتمر يشكل مناسبة للباحثين من مختلف الجامعات المغربية لتطوير التعاون مع الجامعات الأجنبية ومراكز البحوث الرائدة في مجال الطاقات المتجددة.

وأشار إلى أن المشاركين سينكبون، على مدى 3 أيام، على دراسة مواضيع تتعلق بالتكنولوجيات الحديثة المستعملة في الطاقات المتجددة، من قبيل "بطاريات الليثيوم"، وتطوير مواد صناعة اللوحات الشمسية ومولدات الطاقة الريحية، و"الشبكة الكهربائية الذكية" التي تعتبر توجها جديدا يهتم بتطوير استدامة الشبكة الكهربائية عبر إدماج تكنولوجيا الاتصال والمعلومات.

من جانبه، أبرز رئيس جامعة عبد المالك السعدي بتطوان، حذيفة أمزيان، أن هذا المؤتمر يهدف إلى تبادل الخبرات والأفكار والأعمال العلمية حول مستقبل الطاقات المتجددة والمستدامة، موضحا أن المغرب كان سباقا على المستويين الأفريقي والعربي إلى استخدام هذا النوع من الطاقة والاستثمار فيه.

بدوره، أوضح يوسف زاز، رئيس المؤتمر و رئيس الفضاء المتوسطي للتكنولوجيا والابتكار، أن الدورة الخامسة من المؤتمر شهدت نجاحا كبيرا، حيث تلقت اللجنة المنظمة أكثر من 400 مساهمة علمية لباحثين من 40 بلدا، فضلا عن المشاركة الفعلية لباحثين يمثلون 30 بلدا.

وأكد أن هذا المؤتمر أصبح أهم ملتقى علمي بالقارة الإفريقية حول الطاقات المتجددة، بالنظر إلى عدد المنشورات العلمية الصادرة عنه، وإلى كونه يشكل فضاء للالتقاء وتبادل التجارب والبحوث بين المصنعين والأكاديميين والباحثين على مستوى العالم، وفقا لوكالة المغرب العربي للأنباء mapecology.ma.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن