Ghadi Newsاحتجاجات ضد ترامب في ذكرى تنصيبه Ghadi Newsالبابا: لحماية غابات الأمازون من جشع البشر والشركات الكبرى Ghadi Newsمكون في معجون الأسنان قد يقضي على الملاريا Ghadi Newsاتفاقية تعاون بين اتحاد بلديات زغرتا وغرفة التجارة والصناعة في الشمال Ghadi Newsكيف يمكن للذكاء الاصطناعي إطالة عمر الإنسان؟ Ghadi NewsWould You Eat Food That Has Dropped on The Floor? Ghadi Newsريال مدريد يحدد المقابل المالي لضم محمد صلاح Ghadi Newsالولايات المتحدة تحتفل بـ "اليوم الوطني للفشار" Ghadi Newsندوة عن الابنية الذكية في نقابة مهندسي طرابلس Ghadi Newsالاسمر حذر من المعالجات الخاطئة والمضرة في موضوع النفايات Ghadi Newsالحمض النووي لمومياء مصرية يكشف خيانة عمرها 4000 عام Ghadi Newsافتتاح مطعم لكبار السن في الحازمية Ghadi Newsإتحاد بلديات الضنية يوقع إتفاقية تعاون مع بلدية تطوان المغربية Ghadi Newsمادة رغوية على شاطىء الناقورة... تلوث أم ظاهرة طبيعية؟! Ghadi Newsالبق يغزو مدنا أميركية... وبالتيمور في الصدارة Ghadi Newsقطع الكهرباء والطرقات في الهرمل والشمال بسبب العاصفة الثلجية Ghadi Newsاللغة الثانية تحرض على الكذب Ghadi Newsكيف تخلّص جسدك من السموم؟ Ghadi Newsالشرطة الروسية في مواجهة... مع تمساح! Ghadi Newsجينات نوع من الأسماك مفتاح علاج الشلل لدى البشر

أحدث الأخبار

فرعون اعترض على قرار المطامر البحرية

Ghadi news

Friday, January 12, 2018

وقعنا كالعادة تحت تهديد النفايات في الشارع

"غدي نيوز"

 

اعترض وزير الدولة لشؤون التخطيط ميشال فرعون خلال جلسة مجلس الوزراء على قرار المجلس حول المطامر البحرية، معتبرا في بيان، ان "قرار مجلس الوزراء حول المطامر البحرية في الحكومة السابقة كان يوما اسود، ولم نظن يوما انه كان ممكنا الوصول الى قرار ثان مماثل لتوسيعها، في وقت كان من المفروض ان تأخذ المطامر الوقت الكافي للوصول الى الحل المستدام".

واستغرب ان "يضع وزير البيئة دراسة يطرح فيها بديلا ويتم بناء على طلبه عقد اجتماع للجنة الفرعية للنفايات، على أساس تقرير مسجل في مجلس الوزراء يعتبر فيه ان السير في الفرز على اساس الـ RDF، ومن ثم إمكانية الحرق في معامل الاسمنت الذي يعفينا من المطامر البحرية والمحارق كما هو جار في كل بلدان العالم، وذلك باعتماد معايير بيئية تحسن التلوث في معامل الاسمنت، واذ به يتراجع ويوزع خلال اللجنة الفرعية بدل نقله دراسة أخرى، كما انه بدل نقل معمل الكرنتينا والفرز فيه يقترح توسيعه في وقت ان كل المناطق قبضت تعويضات الا هذه المنطقة المنكوبة".

واعتبر فرعون ان "هذا الملف أصبح يقع تحت آلية قانون الـ PPP، اي الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص ولماذا لا نسلمه في هذا الإطار احتراما للقانون؟.

ولم يعلق على رأيه في القرار أكان على الصعيد التقني او المالي، معتبرا ان "هذا القرار له مذاق مر عند الوزراء وموقفه ليس من باب المزايدة"، معربا عن أسفه "لعدم دفاع وزير البيئة عن وجهة نظره التي نصها بالتنسيق مع المنظمات الدولية والاوروبية التي كانت مستعدة ان تمول هذا الخيار، مما كان وفر مبالغ طائلة على الخزينة. وهذا عدا الكلام عن الاثر البيئي والصحي ومؤتمر برشلونة".

وختم: "باختصار ربما كان هذا القرار حتميا، انما لم نأخذ الوقت الكافي لدرس الخيارات ووقعنا كالعادة تحت تهديد النفايات في الشارع".

اخترنا لكم