Ghadinews on Facebook Ghadi on TwitterGhadinews on Twitter Ghadinews on Twitter Ghadi on YoutubeGhadinews on Youtube Ghadinews on Youtube اتصل بنا | من نحن
Ghadinews Electronic newspaper

مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة

أحدث الأخبار
Ghadi Newsسلطنة عمان تراقب الحيتان المهددة بالانقراض عبر الأقمار الصناعية Ghadi News"بورش 911" تتحول إلى سيارة هجينة Ghadi Newsفلسطينية تفوز بجائزة نجيب محفوظ للأدب Ghadi Newsمحمد صلاح "أفضل لاعب أفريقي" بعد تصويت قياسي Ghadi Newsنحو 13 مليون كوري شمالي معرضون للخطر Ghadi Newsتفشي سلالة شديدة العدوى من إنفلونزا الطيور بهولندا Ghadi Newsتونس: ندوة حول الطاقات البديلة فرص لتشغيل الشباب Ghadi Newsحدث "هام"... هل تكشف "ناسا" الخميس عن كائنات فضائية؟ Ghadi Newsالأمم المتحدة: أكثر من 8 ملايين يمني "على شفا المجاعة" Ghadi Newsهزة أرضية تضرب شواطئ تشيلي Ghadi Newsثلاث أميركيات يكشفن كيف تحرش ترامب بهن! Ghadi Newsانطلاق قمة المناخ في باريس... جرعة دعم لـ "كوكب واحد"! Ghadi Newsالمشنوق اطلق شعار "2018 لبنان ينتخب" Ghadi Newsمؤتمر هام حول اكتشافات ناسا بشأن الحياة الفضائية Ghadi Newsكلية ادارة الأعمال في الأنطونية أحيت اليوم العالمي لمكافحة الفساد Ghadi Newsتعاون فضائي بين الصين والجزائر... إطلاق أول قمر اتصالات جزائري Ghadi Newsأغذية تطيل العمر Ghadi Newsالثلوج تعيق انتظام الدراسة وحركة النقل في بريطانيا وهولندا Ghadi Newsالأرصاد السعودية تدشن حملة الـ1001 للتفتيش البيئي Ghadi Newsاكتشاف بكتيريا تتغذى فقط على الهواء

ISB Group

بحث

فيس بوك

تويتر
"خلي ورقتك خضرا... صوِّت للبيئة بلبنان"
Ghadi news

شارك هذا الخبر

Friday, August 30, 2013

"غدي نيوز"

 

الباخرة التركية "أورهان بيه" الراسية قبالة معمل الجية... بدأت بإنتاج الطاقة الكهربائية بمعدل 30 ميغاوات... تمهيداً لوضع كامل طاقتها المقدرة بحوالي 80 ميغاوات على الشبكة اعتباراً من يوم الثلاثاء المقبل (3-9-2013)... ما يحسن الطاقة الإنتاجية بشكل يحسن التغذية في المناطق بمعدل ساعة تقريباً... على اعتبار أن بعض المجموعات في معملي الجية والذوق ستخضع لعمليات تأهيل وصيانة تدريجية...

لكن ثمة سؤالا لا يمكن التغاضي عنه حيال كلفة الباخرة التركية... وقبلها كلفة الباخرة التركية "فاطمة غُل"... فهذا الخيار المؤقت... يبقي أزمة الكهرباء قائمة... بمعنى أن الباخرتين لا يمثلان حلا ناجزاً... ولا يغدو الأمر أكثر من كونه مجرد حلول مؤقتة وبكلفة كبيرة...

نستغرب فعلاً كيف يستسهل المسؤولون في الدولة المشاريع التي تكبد الخزينة مليارات الليرات اللبنانية... ويحجمون عن الاستفادة من طاقة الرياح والطاقة الشمسية... ويشرعون المجال لاستقدام بواخر ليس ثمة من يدرك حجم الأضرار البيئية الناجمة عنها... إن على مستوى الملوثات التي تخلفها في المياه الشاطئية... وإن على صعيد ملوثات الهواء الناجمة عن تشغيل وحدات الانتاج....

فضلا عن مشكلة تزايد التقنين بشكل كبير في بيروت الكبرى وبعض الضواحي... بفعل تعثر ربط وتشغيل المحولات في "المحطة الغربية"... وهي المحولات القديمة المنقولة من معمل الذوق لتقوية المحطات في بيروت... التي تتغذى من المحطة الغربية وهي رئيسية... واللافت في الأمر أن الاسباب التقنية وغير التقنية أخرت تشغيل المحولات... ما زاد التقنين في العاصمة... لا سيما المناطق الكبرى من بيروت كون المحطة المذكورة تغذي غالبية المناطق...

ومن حقنا كمواطنين أن نكون على بينة من بعض الوقائع المهمة... خصوصا فيما يتعلق بكلفة البواخر المستاجرة (فاطمة غل وأورهان بيه) لمدة 3 سنوات... وهي تقدر بحوالي 392 مليون دولار... عدا كلفة التأخير الحاصل في الوصول والتشغيل والإنتاج... كذلك مع الأخذ في الاعتبار ان بواخر الكهرباء لن تساهم في زيادة الانتاج بشكل ملحوظ... لانها ستحل محل مجموعات في معملي الذوق والجية التي ستدخل مرحلة الصيانة والتطوير...

متى ستعمد الدولة إلى مقاربة ملف الكهرباء من منظور علمي؟... صحيح أن انتاج الكهرباء من الطاقة النظيفة... قد لا تتعدى في أحسن الأحوال الـ 12 بالمئة من حالجة لبنان الى الطاقة الكهربائية... لكن يمكن التخطيط والعمل من ضمن سلة من الخيارات... تضع حدا لمشكلة تُفاقِمُ عجز الموازنة... فقد بلغ عجز الكهرباء للعام الحالي وتقديرات العجز للعام المقبل بأكثر من3200  مليار ليرة مع ايجار البواخر...

صوتك... ضميرك

"خلي ورقتك خضرا... صوِّت للبيئة بلبنان"