بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

اجتماع في وزارة الزراعة بين رئيس العام للرهبانية الباسيلية الشويرية ومدير عام الزراعة

بسبب الجلطات.. التحفظات على اللقاحات تتصاعد ومخاوف من الأسوأ

دراسة تكشف تأثيرا "غير متوقع" للضوضاء على الأشجار

طيور الببغاء في حدائق جديدة مرجعيون والبلدية ناشدت تجنب اصطيادها

اتفاقية تعاون بين السفارة الهندية ومحمية أرز الشوف

اخر الاخبار

اتفاقية تعاون بين السفارة الهندية ومحمية أرز الشوف

طيور الببغاء في حدائق جديدة مرجعيون والبلدية ناشدت تجنب اصطيادها

دراسة تكشف تأثيرا "غير متوقع" للضوضاء على الأشجار

بسبب الجلطات.. التحفظات على اللقاحات تتصاعد ومخاوف من الأسوأ

اجتماع في وزارة الزراعة بين رئيس العام للرهبانية الباسيلية الشويرية ومدير عام الزراعة

خطر الانقراض يطارد فهود جنوب أفريقيا!

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Saturday, April 7, 2018

خطر الانقراض يطارد فهود جنوب أفريقيا!

"غدي نيوز" – يارا المغربي -

 

في سياق الأبحاث المستمرة حول الأنواع المهددة بالانقراض في مختلف أنحاء العالم، بهدف تأمين قاعدة بيانات تكون المنطلق لتحديد السبل الآيلة إلى حمايتها، حذرت دراسة بريطانية صدرت حديثا من اختفاء الفهود نهائياً من سائر المحميات في جنوب أفريقيا، وذلك في غضون عامين فقط، إذا استمرت وتيرة تراجع أعدادها بالشكل الحالي.

ووفقاً لموقع "ناشيونال جيوغرافيك" National Geographic العلمي، فقد قيّم الباحثون والخبراء في مجال الحياة البرية وتيرة تراجع أعداد الفهود في سلسلة جبال "ساوتبانسبيرغ"، التابعة لـــ "محمية فيمبي" شمال شرق البلاد، إحدى أكثر المناطق التي تتواجد فيها الفهود بكثرة في قارة أفريقيا.

 

الأنشطة البشرية غير القانونية

 

ونبهت الدراسة، وفقا لموقع "الرؤية" alroeya.ae الإماراتي إلى أن عدد الفهود في المنطقة تراجع بنسبة تقدر بنحو 44 بالمئة بين عامي 2012 و2016، كما انخفضت كثافتها من 10.73 فهداً لكل 100 كيلومتر مربع عام 2008، إلى نحو 3.63 فقط عام 2016.

وأكد سام ويليامز، رئيس فريق الباحثين أن "استمرار عدد الفهود في التراجع بالوتيرة الحالية، ينذر باختفائها نهائياً من المنطقة بحلول عام 2020".

وحمل الباحثون مسؤولية تراجع عدد الفهود في ساوتبانسبيرغ للأنشطة البشرية غير القانونية، حيث تنتشر ظاهرة اصطيادها على الرغم من الحظر القانوني.

كما أوضحت الدراسة أن مربي الماشية في المنطقة يُعدون أخطر أعداء الفهود، إذ لا يتورعون عن نصب فخاخ لها أو تسميمها بهدف حماية قطعانهم.

وبات عدد الفهود إجمالاً أقل من 4500 فهد في سائر جنوب أفريقيا، كما صنفها "الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة" IUCN ضمن الأنواع المهددة بالانقراض. وتعمل حكومة جنوب أفريقيا على إيجاد حلول عاجلة لفرض التعايش بين رعاة الماشية والفهود، وحثهم على عدم عدم التعرض لها وقتلها.

 

حمايتها ممكنة!

 

ويعتبر "الفهد الأفريقي" African Cheetah أحد أنواع الفهود التسعة الأكثر انتشاراً حول العالم، كما يعد أكبرها حجماً، إذ يفوق طول الذكر البالغ 1.90 متراً، ويزن نحو 90 كيلوغراماً.

واكتُشف هذا النوع من الفهود أول مرة عام 1785 على يد الباحث السويدي كارل فون ليني، الذي لاحظ أن مساكنها تتنوع بين الغابات والجبال والسهول العشبية (السافانا). كما ينتشر هذا النوع من الفهود في كل من دول ناميبيا وكينيا وتنزانيا والغابون، وبدرجة أقل في دول شمال أفريقيا.

ويبلغ إجمالي عدد الفهود حول العالم في الوقت الراهن نحو 700 ألف فهد، ما يجعل فرص إنقاذها من الانقراض كبيرة نسبيا، لكن شريطَة تكثيف إجراءات حمايتها من أنشطة الإنسان، وفقا للمصدر عينه.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن