بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

كارثة التلوث النفطي... ما خفي أعظم

اخر الاخبار

كارثة التلوث النفطي... ما خفي أعظم

البيئة الاردنية والفاو تبحثان مشروع التكيف مع التغير المناخي

للمرة الأولى بالشرق الأوسط... مقهى للقطط في دبي

حملة لتنظيف محمية شاطىء صور بعد تسرب نفطي

جزيرتان متجاورتان.. لكن الفارق الزمني بينهما 21 ساعة

عجل يوجه رسالة حزينة في البحر المتوسط من أجل أمه الحوت "الأكبر في العالم"... صور وفيديو

Ghadi news

Sunday, January 24, 2021

عجل يوجه رسالة حزينة في البحر المتوسط من أجل أمه الحوت "الأكبر في العالم"... صور وفيديو

"غدي نيوز"


نشرت مجلة علمية متخصصة، قصة مثيرة لحادثة اكتشاف الحوت "الأكبر في العالم" الذي عثر عليه ميتا في البحر الأبيض التوسط قبل أيام.

قال خفر السواحل الإيطالي، في منشور على "فيسبوك" إنه تم اكتشاف جثة حوت ذو زعنفة ضخمة (Balaenoptera physalus) بالقرب من ميناء سورينتو الإيطالي في وقت سابق من هذا الأسبوع.

واكتشف المسؤولون جثة الحوت الضخم، يوم الأحد الماضي، قبل سحبها إلى ميناء قريب في نابولي.

ويبلغ طول الحوت 65 قدمًا (20 مترًا) ومن المحتمل أن يزن أكثر من 77 طنًا (70 طنًا متريًا)، مما يجعل جثة الحوت على الأرجح "واحدة من أكبر" الجثث التي تم العثور عليها في البحر الأبيض المتوسط والعالم، من بني جنسه، وفقا لمجلة "لايف ساينس" العلمية.

اكتشف خفر السواحل الحوت الكبير، لأول مرة، بعد أن سبح عجل صغير (صغير الحوت) إلى ميناء سورينتو في حالة حرجة وسيئة.

وبحسب المجلة، ووفقا للتقارير الإخبارية، صدم العجل رأسه بجدران المرفأ عدة مرات، موجها رسالة لخفر السواحل من أجل أمه، قبل أن يتراجع تحت الماء؛ وعندما تبعه الغواصون اكتشفوا الجثة الهائلة لحوت الزعنفة.



وافترض الباحثون أن العجل الصغير هو ابن الحوت الميت، ويبحث خفر السواحل في الوقت الحالي عن علامات لعودة الحوت الصغير.





في غضون ذلك، يعمل علماء الأحياء البحرية في نابولي على بحث الأسباب التي كانت خلف وفاة الحوت الكبر من نوعه في البحر الأبيض المتوسط.





وتعتبر حيتان فينباك (المعروفة أيضًا باسم حيتان الزعانف) ثاني أكبر الحيوانات على وجه الأرض، بعد الحوت الأزرق الشهير.





ويصل طولها لحوالي 85 قدمًا (25 مترًا) ووزنها إلى 80 طنًا، وفقًا للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA). وتعتبر حيتان مهددة بالانقراض بعد أن قضى صيد الحيتان التجاري على أغلبها في القرن الماضي.

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن