بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

وأوضحت أن الولايات المعنية هي: الشلف، البليدة، تلمسان، تيارت، سيدي بلعباس، المدية، معسكر، البيض، تيسمسيلت، عين الدفلى، النعامة، عين تموشنت، وغليزان.

ظهور 100 حفرة عملاقة عقب زلزالين في كرواتيا... فيديو

كيف تبدو أبو ظبي بعيدا عن المباني الشاهقة... فيديو

الأول في العالم... الصين تنشئ متحف تفاعلي للباندا العملاقة... فيديو

اخر الاخبار

وأوضحت أن الولايات المعنية هي: الشلف، البليدة، تلمسان، تيارت، سيدي بلعباس، المدية، معسكر، البيض، تيسمسيلت، عين الدفلى، النعامة، عين تموشنت، وغليزان.

ظهور 100 حفرة عملاقة عقب زلزالين في كرواتيا... فيديو

الأول في العالم... الصين تنشئ متحف تفاعلي للباندا العملاقة... فيديو

كيف تبدو أبو ظبي بعيدا عن المباني الشاهقة... فيديو

اكتشاف أكبر حيوان متوهج عملاق في "شفق المحيط"... صور وفيديو

العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا"

wowslider.com by WOWSlider.com v8.6

Friday, February 19, 2021

العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا"

"غدي نيوز"


يشهد بركان إتنا، على الساحل الشرقي لجزيرة صقلية الإيطالية، ثورانا جديدا منذ الثلاثاء الماضي، وتسبب في تساقط حجارة بركانية صغيرة ورماد على هذه المدينة التي أغلق مطارها.


غير أن الصقليون ربما لا يكونون مثل السكان في المناطق الأخرى من العالم الذين يسكنون بالقرب من براكين قد تثور بين الحين والآخر، فهم لا يشعرون بالقلق من ثوارنه، وإنما "من عدم ثورانه" على حد قولهم.

بل ذهبوا إلى السخرية من البركان وقالوا "هل ستكون بومبي أخرى؟"، في إشارة إلى مدينة بومبي الإيطالية التي دفنت تحت رماد ثورة بركان فيزوف.

وكان مسؤول في المعهد الوطني للجيوفيزياء والبراكين لوكالة الأنباء "أجي" إن انهيار جزء من فوهة البركان الشهير تسبب في اندفاع حمم بركانية على طول سفحه الغربي لكن ذلك لا يشكل خطرا على القرى المأهولة الواقعة بالقرب من البركان.

وصرح ستيفانو برانكا مدير المعهد في كاتانيا "شهدنا أسوأ من ذلك من قبل"، معتبرا أن الحادث الذي بدأ في نهاية فترة بعد ظهر الثلاثاء "لا يدعو إلى القلق إطلاقا"، بحسب ما ذكرت فرانس برس.

مع ذلك كتب رجال الإطفاء على حسابهم على تويتر أنهم يراقبون تطور الوضع في 3 بلدات صغيرة تقع عند سفح البركان هي ميلو وفورناتسو ولينغواغلوسا.

وتظهر صور حمما تندفع من قمة بركان إتنا التي تغطيها الثلوج وسحابة من الرماد.

ومع حلول الظلام تبدد جزء كبير من هذه السحابة لكن البركان كان يقذف مزيدا من الحمم.

وإتنا القريب جدا من ميناء كاتانيا الذي تبلغ مساحته 1250 كيلومترا مربعا هو أعلى بركان نشط في أوروبا إذ يصل ارتفاعه إلى 3324 مترا، وقد انفجر مرات عدة منذ حوالى 500 الف عام.

وقال الصقليون، الذين تجاهلوا القلق والعصبية المحيطة بثوران بركان إتنا، إنهم سيكونون أكثر قلقا إذا لم يحدث شيء على الإطلاق.

وأوضح الصقلي دانييل بالومبو: "أعتقد أننا سنكون أكثر قلقا إذا لم تحدث كل هذه الأحداث"، بحسب ما ذكرت الاندبندنت البريطانية.

تميز الثوران في وقت سابق من هذا الأسبوع بعروض رائعة من الحمم المتدفقة، مع نشر الصور على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي ونشر الأخبار الدولية.

وأضاف دانييل بالومبو، وهو في الأصل من صقلية ويعيش الآن في لندن، إنه "من المضحك دائما حقا" أن نرى كيف يتفاعل الآخرون عندما يثور إتنا، وربما أكثر هذه المرة، لأن النشاط البركاني كان أقوى من المعتاد.

وتابع يقول إن الأصدقاء والزملاء "كانوا مندهشين تماما" عندما رأوا صورا للثوران. كان البعض "مرعوبا"، متسائلا عما إذا كان سيكون "بومبي آخر" وعن مكان وجود عائلته في صقلية.

وأردف بالقول لصحيفة الاندبندنت: "إنهم جميعا في الشرفة يلتقطون الصور ومقاطع الفيديو.. بالنسبة لنا، هذا طبيعي نوعا ما. أعتقد أننا سنكون أكثر قلقا إذا لم تحدث كل هذه الأحداث".

وقال بالومبو: "نحن نعلم أن هذه هي الطريقة التي يستهلك بها البركان - بطريقة ما - كل طاقته.. يساعدنا ذلك على فهم أنه لن تكون هناك زلازل قوية حقا، على سبيل المثال".

من ناحيتها، تقول جايا كارامازا إنها تلقت رسائل قلقة من أشخاص - من إيطاليا وخارجها - يسألونها عما إذا كانت بخير بعد الانفجار.

وأشارت في تصريح للاندبندنت إلى أن هذا يشعرها "بالغرابة، لأننا كصقليين اعتدنا على ثوران جبل إتنا بشكل متكرر".

وقالت: "إنه لأمر رائع أن نرى المجتمع الدولي يهتم بالانفجار، لأنه رائع - إنها مناسبة رائعة.. حتى بصفتنا صقليين، على الرغم من أننا معتادون على ذلك، فإننا نتطلع دائما إلى الانفجار التالي ونتطلع إليه".

قال والد كارامازا، بينيديتو، الذي يمتلك مزرعة حيث يزرع فيها البرتقال مباشرة عند سفح جبل إتنا، إن الناس "معجبون دائما" بالبركان.

وفي الوقت نفسه، مازح أولئك الذين ليسوا من الجزيرة حول هذا الرد، قائلين إنهم على الأرجح سيكونون خائفين من مواجهة ثوران بركاني، بدلا من الاسترخاء والاستعداد لتقدير الجمال الطبيعي.

وقال أحد مستخدمي تويتر إنهم شاهدوا تعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي حول ثوران بركان جبل إتنا من غير الصقليين يعبرون عن تضامنهم، ويخبرون السكان أنهم سينتقلون ويسألون عما إذا كانوا سيُخلون من المكان - الأمر الذي قالوا إنه جعلهم يضحكون.

وأضافوا "يجب أن نقلق إذا لم يندلع". أجاب أحدهم قائلا إن الناس "يعتقدون أننا نموت".

وقال بالومبو إن الكثير من الناس لا يعرفون عن النقاط المهمة حول جغرافية الجزيرة، وهو أمر مهم حيث تتدفق الحمم البركانية بشكل طبيعي في الوادي.

وأشار إلى إنه يتمنى لو كان هناك ليشهد الانفجار بنفسه، مضيفا: "أعتقد أن جميع أصدقائي محظوظون حقا في الوقت الحالي، لأنني عادة ما أصعد إلى البركان وأحاول التقاط أفضل لقطة، أو أرى الحمم في أقرب وقت ممكن".

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن