بحث

ISB Group

الأكثر قراءةً

غانم في اليوم العالمي للبيئة: لتكريس الشفافية في كل ما يتصل بحياتنا ومصيرنا ومصير أبنائنا

حزب الخضر في اليوم العالمي للبيئة: للتحول الى الإقتصاد الأخضر وجعل نتائج دراسة الأثر البيئي إلزامية

قطار في يوم البيئة العالمي: نحن بأمس الحاجة للحفاظ على طبيعة وطن الأرز

الأمم المتحدة: الطبيعة أرسلت لنا رسالة واضحة

مرتضى: لائحة المستلزمات الزراعية التي أعلن عنها مصرف لبنان غير كافية للقطاع الزراعي

اخر الاخبار

مرتضى: لائحة المستلزمات الزراعية التي أعلن عنها مصرف لبنان غير كافية للقطاع الزراعي

حزب الخضر في اليوم العالمي للبيئة: للتحول الى الإقتصاد الأخضر وجعل نتائج دراسة الأثر البيئي إلزامية

وزارة البيئة الاردنية : تشارك العالم الاحتفال بيوم البيئة العالمي...

الأمم المتحدة: الطبيعة أرسلت لنا رسالة واضحة

غانم في اليوم العالمي للبيئة: لتكريس الشفافية في كل ما يتصل بحياتنا ومصيرنا ومصير أبنائنا

بالفيديو: "القرش الفرح" يظهر مجددا عند سواحل الولايات المتحدة!

Ghadi news

Monday, May 13, 2019

بالفيديو: "القرش الفرح" يظهر مجددا عند سواحل الولايات المتحدة!

"غدي نيوز"

جرى رصد أحد أضخم 
الكائنات البحرية النادرة، المسمى "القرش الفرح"، عدة مرات مؤخرا، وذلك على مقربة من سواحل ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

ويأتي الظهور الأخير للقرش النادر بعد غيابه لعقود، باستثناء بضع مرات فقط، ما منح أملا متجددا للعلماء في دراسة حياة وسلوك "القرش الفرح"، الذي لم يجر عليه ما يكفي من الدراسات حتى اليوم.

ورصد "القرش الفرح" للمرة الأولى، في الآونة الأخيرة، من قبل موظفي شركة سياحية تقوم برحلات بحرية، تدعى "Island Packers"، وتحديدا بالقرب من "Ventura" و "Santa Monica"، حيث أكد مصدر في الشركة أن القرش يشاهد بين 10 و15 مرة في كل رحلة بحرية.

ويبلغ طول القرش النادر أكثر من 10 أمتار، ويساوي حجمه حافلة أو طائرة ركاب صغيرة، وهو من بين "الأجناس المثيرة للقلق"، التي أجريت عليها دراسات قليلة، وذلك حسب جداول "الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي"، في الولايات المتحدة.

وأشار عالم الأحياء في "الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي"، هايدي ديوار، إلى أن عدد مشاهدات "القرش الفرح" بدأت تتناقص تدريجيا منذ ستينيات القرن الماضي، بالقرب من سواحل كاليفورنيا، إلى أن أصبحت رؤيته نادرة جدا خلال 30 عاما خلت.

كما يعتقد عالم آخر في الإدارة الوطنية، يدعى إليوت هازن، أن ظهور القرش النادر من جديد، في تلك المنطقة، يعود إلى الهجرة الجماعية لأفراد "القرش الفرح" وكذلك الأسماك التي يتغذى عليها، نتيجة لارتفاع درجة حرارة المحيطات .

اخترنا لكم

قرّاء غدي نيوز يتصفّحون الآن