Ghadinews on Facebook Ghadi on TwitterGhadinews on Twitter Ghadinews on Twitter Ghadi on YoutubeGhadinews on Youtube Ghadinews on Youtube اتصل بنا | من نحن
Ghadinews Electronic newspaper

مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة

أحدث الأخبار
Ghadi Newsسلطنة عمان تراقب الحيتان المهددة بالانقراض عبر الأقمار الصناعية Ghadi News"بورش 911" تتحول إلى سيارة هجينة Ghadi Newsفلسطينية تفوز بجائزة نجيب محفوظ للأدب Ghadi Newsمحمد صلاح "أفضل لاعب أفريقي" بعد تصويت قياسي Ghadi Newsنحو 13 مليون كوري شمالي معرضون للخطر Ghadi Newsتفشي سلالة شديدة العدوى من إنفلونزا الطيور بهولندا Ghadi Newsتونس: ندوة حول الطاقات البديلة فرص لتشغيل الشباب Ghadi Newsحدث "هام"... هل تكشف "ناسا" الخميس عن كائنات فضائية؟ Ghadi Newsالأمم المتحدة: أكثر من 8 ملايين يمني "على شفا المجاعة" Ghadi Newsهزة أرضية تضرب شواطئ تشيلي Ghadi Newsثلاث أميركيات يكشفن كيف تحرش ترامب بهن! Ghadi Newsانطلاق قمة المناخ في باريس... جرعة دعم لـ "كوكب واحد"! Ghadi Newsالمشنوق اطلق شعار "2018 لبنان ينتخب" Ghadi Newsمؤتمر هام حول اكتشافات ناسا بشأن الحياة الفضائية Ghadi Newsكلية ادارة الأعمال في الأنطونية أحيت اليوم العالمي لمكافحة الفساد Ghadi Newsتعاون فضائي بين الصين والجزائر... إطلاق أول قمر اتصالات جزائري Ghadi Newsأغذية تطيل العمر Ghadi Newsالثلوج تعيق انتظام الدراسة وحركة النقل في بريطانيا وهولندا Ghadi Newsالأرصاد السعودية تدشن حملة الـ1001 للتفتيش البيئي Ghadi Newsاكتشاف بكتيريا تتغذى فقط على الهواء

ISB Group

بحث

فيس بوك

تويتر
أوباما يأسف لعدم اضطلاع بلاده بدور قيادي في مكافحة تغير المناخ
Ghadi news

شارك هذا الخبر

Sunday, December 3, 2017

أوباما يأسف لعدم اضطلاع بلاده بدور قيادي في مكافحة تغير المناخ

"غدي نيوز"

 

عبر الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما عن أسفه لعدم اضطلاع بلاده بدور قيادي في مكافحة التغير المناخي، وذلك خلال زيارة لباريس يوم السبت 2 كانون الأول (ديسمبر)، وذلك في انتقاد لاذع وغير مباشر لقرار خلفه الجمهوري بالإنـسحاب من اتفاق باريس للمناخ.

لكن أوباما لم يذكر بالاسم الرئيس دونالد ترمب الذي أعلن الانسحاب من الاتفاق العالمي في يونيو (حزيران).

وقال أوباما: "أُؤكد لكم أننا في الوقت الراهن نشهد غيابا مؤقتا للقيادة الأميركية عن القضية". لكنه أضاف أن الولايات المتحدة ما زالت تمضي على مسار تحقيق أهدافها بفضل تحركات بعض الولايات والمدن ولأن ذلك "منطقي من الناحية التجارية".

وفي وقت سابق من يوم السبت تناول أوباما الغداء مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه، وإن كانت الرئاسة الفرنسية أبلغت "رويترز" أن ذلك كان "أمرا خاصا" ولم تعلن عن المناسبة من خلال تغريدة معتادة على "تويتر" أو صورة رسمية.

ويذكر أنه في حزيران (يوينو) الماضي أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب انسحاب بلاده من اتفاقية باريس للمناخ. وأكد ترمب في خطاب ألقاه من حديقة البيت الأبيض، أنه يرفض أي شيء يمكن أن يقف في طريق "إنهاض الاقتصاد الأميركي"، مشيرا إلى أنه حان الوقت لإعطاء الولايات الأميركية "أولوية على باريس وفرنسا".

ويعد الانسحاب واحدا من الأمور  التي وعد بها الرئيس الأميركي دونالد ترمب خلال حملته الانتخابية تحت شعار الدفاع عن الوظائف الأميركية.

وقال ترمب: "اعتبارا من اليوم، ستكف الولايات المتحدة عن تنفيذ مضمون اتفاق باريس ولن تلتزم بالقيود المالية والاقتصادية الشديدة التي يفرضها الاتفاق على بلادنا".