Ghadinews on Facebook Ghadi on TwitterGhadinews on Twitter Ghadinews on Twitter Ghadi on YoutubeGhadinews on Youtube Ghadinews on Youtube اتصل بنا | من نحن
Ghadinews Electronic newspaper

مجلة إلكترونية بيئية، ثقافية، اجتماعية، شاملة

أحدث الأخبار
Ghadi Newsإسرائيل تلوّث أراضي الفلسطينيين بنفاياتها الخطرة Ghadi Newsزلزال شديد يضرب شمالي كرمان الإيرانية Ghadi Newsروسيا: كرات جليدية تدهش الناس وتحير العلماء! Ghadi Newsأوروبا تطلق "غاليليو" وتقترب من الاستغناء عن "جي بي إس" Ghadi Newsجمعيات ترفع الصوت لإنقاذ الحيوانات البرية في الجزائر Ghadi Newsالبنك الدولي يمنح الأردن قرضا بقيمة 200 مليون دولار Ghadi Newsشهيب ترأس اجتماعا لعرض ملف النفايات في الشوف وعاليه Ghadi Newsسيارات الوقود تساهم في أكثر من 45 ألف وفاة سنويا! Ghadi Newsالسياحة المستدامة... نماذج من الأردن ولبنان Ghadi Newsالكشف عن صيارفة "داعش" في لبنان وتركيا Ghadi Newsقمة كوكب واحد في باريس... هل خسر العالم معركة المناخ؟ Ghadi Newsتحذير شديد اللهجة من "كارثة" في السودان Ghadi Newsغوتيريس: العلم حليفنا لضمان استمرار الحياة على كوكب الأرض Ghadi Newsمرض قاتل يتطلب شرب 20 لتر مياه يومياً Ghadi Newsالعثور على قرش حي يزيد عمره على 500 عام Ghadi Newsبالفيديو... اكتشاف عجيب في قلب شاب يعاني الألم منذ 10 أعوام Ghadi Newsعلماء يتمكنون من فهم لغة الدجاج Ghadi Newsأفضل بطارية هاتف في العالم Ghadi Newsوكالات فضاء تريد إنشاء "مرصد فضائي للمناخ" Ghadi Newsالسعودية: "بلومبرغ" تكشف عن إجراء جديد في ملف الأمراء المحتجزين

ISB Group

بحث

فيس بوك

تويتر
اكتشاف في القطب الجنوبي قد يثبت وجود كائنات فضائية!
Ghadi news

شارك هذا الخبر

Thursday, December 7, 2017

اكتشاف في القطب الجنوبي قد يثبت وجود كائنات فضائية!

"غدي نيوز"

 

وجد العلماء قدرة غير معروفة سابقا في الميكروبات، يمكن العثور عليها أيضا في أشكال الحياة الفضائية الغريبة المحتملة.

وكان هذا الاكتشاف في القارة القطبية الجنوبية، حيث يمكن للميكروبات الحفاظ على أنفسها من خلال استخراج الكربون والطاقة التي تحتاج إليها للبقاء على قيد الحياة، وخلق جو من الحماية من الغازات الموجودة في الهواء، مثل الهيدروجين وأول أوكسيد الكربون.

وتوفر النتائج التي تفيد بأن الكائنات الحية تستطيع البقاء على قيد الحياة بالاعتماد على الهواء فقط، أدلة هامة للعلماء حول الحياة في الظروف القاسية، مثل تلك المحتمل وجودها على كواكب أخرى.

وتوصل فريق البحث الذي يقوده علماء من جامعة نيو ساوث ويلز الأسترالية، إلى هذا الاكتشاف أثناء بحثه عن الحياة الميكروبية في المناطق الساحلية الجافة في القارة.

وتقول المؤلفة الرئيسية للدراسة التي نشرت في مجلة الطبيعة، البروفسور بليندا فيراري: "تعد أنتاركتيكا واحدة من أكثر البيئات تميزا على الأرض".

وتغطي معظم القارة القطبية الجنوبية الثلوج والجليد، كما يوجد أجزاء خالية من الجليد تماما، ولكن تعد المناطق الصحراوية الباردة المظلمة والجافة موطنا للمجتمعات الميكروبية المتنوعة.

وأرادت فيراري وفريقها فهم كيف يمكن للميكروبات البقاء على قيد الحياة في القطب الجنوبي، مع وجود كميات قليلة من المياه وانخفاض مستويات الكربون في التربة، وقلة ضوء الشمس خلال أشهر الشتاء الطويلة.

وغالبا ما تستخدم الميكروبات التي يمكن أن تعيش في البيئات القاسية، مثل المياه الحامضة والمغلية، المعروفة باسم "extremophiles"، من قبل العلماء الذين يسعون إلى فهم كيف يمكن أن يكون شكل الحياة خارج الأرض.

وللوصول إلى استنتاجاتهم، أخذ العلماء عينات التربة من "صحارى قطبية نقية"، على طول ساحل شرق القارة القطبية الجنوبية، ودرسوا الحمض النووي للميكروبات التي تعيش فيها.

ووجد الباحثون أن الأنواع السائدة في عينات التربة، تمتلك جينات تمنحها القدرة على استخراج الهيدروجين وأول أوكسيد الكربون من محيطها، ما يتيح لها "العيش في الهواء".

وأوضحت فيراري أن المفهوم الجديد حول كيفية استمرار وجود الحياة في بيئات متغيرة، مثل أنتاركتيكا، يفتح إمكانية دعم الغازات الجوية للحياة على كواكب أخرى، وفقا لـ "الإنديبندنت".